الخلط بين الرأي..والحقيقه

5:56 ص Crono 0 Comments




لماذا يتضايق المؤمنون.. من المشككين؟









****
لم تكن باسكال تجيب على الموبايل رغم محاولاتي المتعددة..
باسكال صديقة قديمه أعرفها منذ ايام حينا القديم في الخالديه عندما كنا نقيم بأبوظبي، تعمل في وكالة أعلان، مطلقه منذ اربع سنوات تعيش مع امها و اختها و ولدها رامي في شقة مطله على حديقة زاخر

لم نر بعضنا منذ مدة طويله، فانتهزت وجودي في مدينة أبوظبي اليوم لأتصل بها و اتفقنا أن تنتظرني الساعه السادسه على الشارع العام مقابل بنايتهم

منذ سنتين ساعدت باسكال للحصول على مربيه جيده و كانت تعمل لدى عائلة لأحد اصدقائي الذين استغنوا عن خدماتها..جينكي من الفلبين و تتكلم العربيه بخليط عجيب من اللهجه الاماراتيه و اللبنانيه

عندما لم تجب باسكال، اتصلت برقم البيت ..فكلمتني جينكي المربيه وقالت عندما سألتها إذا كانت باسكال موجوده؟

جينكي: صار في حاديس

بن كريشان: صارحادث؟؟ ياإلهي متى حدث ذلك؟

جينكي: قبل عشره دقيقه.. صار في حاديس

أصابني الهلع..المسكينه باسكال..اخبريني اين هي الان؟ هل اخذوها الى المستشفى؟ هل هناك احد في البيت اكلمه.. اين ميرا؟- أمها- دعيني استفسر منها؟

جينكي: ماما ميرا كمان.. في حاديس

بن كريشان : الاثنتان معا.. في نفس الحادث؟

دق الموبايل تلك اللحظه على الخط الثاني..نظرت اليه ، و كانت باسكال تتصل..

بن كريشان: باسكال هل انت بخير؟..سلامات في اي مستشفي انت ..متى صار الحادث؟

باسكال: حادث..اي حادث؟

بن كريشان: جينكي قالت لي صار حادث عليك و على الماما؟

باسكال: -تضحك- اي حادث ..نحن نزلنا الى هارديز.. مطعم الوجبات السريعه ليلعب رامي قليلا و يبقى مع امي و الا فسيبكي ان رأني اخرج

تعال الي مطعم الهارديز مقابل البنايه.. ياللا أنتظرك عجل؟

أرعبتني جينكي فعلا لقد كانت تحاول ان تقول سارت الى هارديز و انا اسمع صار حادث..ولكن نسيت كل ذلك امام ابتسامة باسكال التي ركبت السياره و قالت..هالو ستيرنجر

*****

تذكرت شخصية اليس التي لعبتها ناتلي بورت في شخصية اليس ، بشعرها الاحمر في بداية فيلم كلوزر.. كان جود لو يراقبها و هي تمشي في احد شوارع لندن.. كونها غريبه عن لندن، نظرت الي الاتجاه اليسار
بدل اليمين ، فصدمتها سياره ، فيأتي دان او جود لو لمساعدتها..فتنظر اليه قبل ان يغمى عليها..وتقول: هالو ستيرنجر اي مرحبا ايها الغريب










شخصيات فيلم كلوزر كلها كانت تتكلم عن الحقيقه و طبيعتها..بينما كل هذه الشخصيات تتصرف بأنانيه تجاه بعضها و كل كان له رأي مختلف عن معنى الحقيقه..في نهاية دراما الفيلم يتقبل كليف اوين الذي يلعب دور لاري رأي آنا و تستمر علاقتهم..بين تفشل علاقة دان مع اليس.. و تنتهي

في الواقع ان هناك فرقا كبيرا بين ماهو رأي..وماهو حقيقه..سأشرحه فيما بعد..فصبرا أل ياسر

من أكثر الشكاوى التي استلمها في الايميل و ربما لا حظتم بعضا من ذلك في تعليقات بعض القراء هذه الايام هي: لماذا لا تحترم الاسلام؟ و لكن حين احاول ان اجيب و استفسر منهم، اجد ان هناك
معنى مختلف لديهم لكلمة احترام الاسلام .. و اكتشف إن احترامه يعني.. ان ليس لنا حق في انتقاده

هؤلاء المؤمنون يظنون انه مهما كان نوع الاعتقاد و الايمان الذي لديهم، فهو
فوق الانتقاد..ولا يحق للمتشكك ان يقول لهم اي رأيا مخالفا او شيئا سلبيا ..به تحدى، او شك بما يدعون














في احد هذه الايميلات كتب الصديق محسن النتاني التالي: الحقيقه ضالة المسلم وهناك طريقة افضل تتعامل بها مع تناقضات نفسك، فأنت لديك قدر كبير من المعرفه الدنيويه و لا احد ينكر ذلك.. و لكنك فقير في المعرفه الروحيه و هما توأمان لا ينفصلان ان اردت معرفة الحقيقه

هناك افتراض في رأي محسن هنا بأن المتشكك يجب ان يكون مؤمنا هو الاخر إن اراد معرفة الحقيقه..انها محاوله غير عبقريه لوضع المتشكك و الملحد تحت نفس المظله..وهذه استحاله..واي ؟ أقصد لماذا؟

لأن الايمان هو القبول برأي و الثقة العمياء بحقيقته...مع استحالة اثباته
أما الشك فهو رفض الايمان المطلق برأي لا يمكن اثباته

و هنا يقصد محسن ان يقول ان الايمان العمياني بدون اثباتات هو..افضل طريقه لمعرفة الحقيقه؟
اوكي هذا رأيه

و لكن ماذا عن راينا نحن؟

يقول راشد وهو احد الذين كاتبوني مؤخرا بانني متعصب..ولكن أليس هذا توصيف ديني ..هل يفترض المتدين ان
المتشكك مؤمن بشيء ..حتى يتعصب له؟

اما أم عبدالله فبعد ان شرحت لي كيف قام اليهود بتزييف العلوم و خداع اكبر جامعات العالم من ام اي تي الي هارفارد و برنتسون.. بنظرية التطور الطبيعي؟..ثم اثبتت المدام ذلك بقولها:
جاء في القرءان و الكتب السماويه ان الله خلق ادم و خلق من نفسه زوجا..الخ الخ

ياليت ام عبدالله تروح تصلى فرضها و تجهز الغداء لأبو عبدالله قبل ما يرجع من الدوام ..و تترك عنها التشكيك في القدرة الاكاديميه لأفضل جامعات العالم

اما احسان فهو يقول : ان الذكاء بدون وعي يقود الي الظلام و حضرته لا يشرح لنا نحن الجهله ماذا يقصد بالوعي؟ و مع هذا يختصره في اتباع نورالانبياء و المرسلين و من اتبعهم من المهلوسين الي يوم الدين

هناك كذلك تعليقات البلوج من مسلم ، و ارض الاسلام ، و سيف الاسلام، و نورالحقيقه و اخيرا و ليس اخرا.. شباب روش طحن .. و كلها مبارزات لطواحين الهواء تدور في نفس الدائره المغلقه و مازالت داخل قوالب عبادة النص و الترديد.. مثلا

افلا يتفكرون في خلق السماوات و الارض..انظر الى هذا الكون الكبير هل خلق نفسه ان الله خلقه..انظر الي سيارتك هل خلقت نفسها بنفسها.. اسأل الملحد كيف اتيت من العدم؟ و هل ستحكم بعدم وجود عقلك و الكهرباء و سروال يوسف القرضاوي الداخلي.. لعدم رؤيتك لهم؟..فبهت د. ابو حنيفه ابن واطسن وقال: يا شرلوك.. هذه بعره!..فأين إذا البعير؟ ففكر شرلوك هولمز مليا..ثم قال : لابد ان البعير يطير..فصفق له الدكتور واطسون و الحضور، اعجابا بذكائه الخارق

و أشكر سيف الاسلام على قصيدة قل لذي الجحود و منكر الوجود ، في تعليقات المقال السابق و التي القاها في هجاء بن كريشان.. أصح الله لسانه.. و أزيده من الشعر بيتين

و هنا تثائب الملحدُ...وقال غير العقل لا اعبدُ
من بصرة الى عدن ..صحارى بها العقل يرقدُ


كيف تتساقط و
تنهار نظريات العلم و تكوّن الماده و علوم الفضاء و البيولوجيا و الفيزياء.. و كل ما لدينا اليوم من حقائق.. امام هذه الاراء؟والتي لم تنتج حتى جولة كاز..او لمبه، تنير لنا طريقا.. و لكن بما انه رأي اسلامي، فهو غير قابل للنقد













ولكن ماذا عن رأينا نحن؟

لا نقبل ان تقسم الحياة الي جزئين ، ايمان بالاسلام و الاعتقاد به..ثم الدعوة له و فرضه على الناس الغلابه على انه علم...ومنع انتقاده










هناك قليل من الناس الذين لديهم ايمانات غيبيه و فوق طبيعيه و اعتقادات غرائبيه..ولكنهم لا يفرضونها على الناس و لا يقولون انها علوم اعجازيه..ويحتفظون بإعتقادتهم لنفسهم

وهناك
الاغلبيه من الناس من يعلن ايمانه و اعتقاده و يستعمله لنشر اراءه و يحاول فرضها على الاخرين..ثم يرفض ان ينتقد احدا رايه..بذريعة ان رأيه حقيقه تنزلت من عند رب الرمال

ما معنى رأي: الرأي ببساطه هو فكرة شخصيه تنتج حكما او تقييما لموضوع معين..ولكنه لا يكون حقيقه..علوم الفلسفه و الاجتماع تخلق اراء و نقاشات فكلما طرح
احدهم رايا.. طرح اخرون غيره











اما في علوم الرياضيات و الفيزياء و المنطق..فليس بها آراء..بها حقائق فقط.. انها صح ام خطأ..لا يحتمل وجهة النظر

بناء على هذا يستطيع الاسلاميون كما يحلوا لهم ان يطلقوا اراءهم..ولكن ليس بامكانهم
ان يسموها حقائق أو ان يخلطوا الرأى بالحقيقه


فعندما يأتي احد برأي ليس من حقه ان يفرضه علينا كحقيقه رياضيه او منطقيه.. لذا وجب علينا ان نتحداه و ننتقده و نشكك به و نتمسخر به، لأنه مجرد رأي لم يرقى الى مستوى
الحقائق العلميه و الرياضيه..لا يمكن ان نخرس طالما ان الرأي مطروح للناس في العلن و يتم حشوه في اذهان البسطاء

لو كان هذا الرأي خاصا و غير معلنا...فسنعتبره خصوصيات.. ولكن عندما يحاول المؤمنون نشر ارائهم و فرضها علينا و اقناعنا بها..فنحن لدينا اراؤنا و قناعتنا ايضا.. فسنسئلهم و نتحداهم و ننتقدهم..ونسخر منهم










للجميع الحق بالتعبير عن اراءهم..وهذا يشمل المؤمن و المتشكك..ليس لأحد الحق في التعبير عن رايه بدون ان يكون للأخرين الحق في الرد عليه و انتقاده

من قال يحق لهؤلاء المؤمنون ان يعبروا عن اراءهم و لا يحق لنا ذلك؟..وخاصة في عصر النيت و انتشار المعلومات، فلا عاصم اليوم من امر الله ..لا يستطيع المسلمون و المؤمنون ، كما كانوا يفعلون في ماضي بلاد الرمال الغابر، ان يقطعوا الرؤس و يقتلوا
مخالف رأيهم و يخرسوا الرأي المعارض و الكلمه الحره

.....فعليهم بنشر آراء الاولين و اساطير الكتاب و كيف من الطين خلق الانسان..و من ابتلاع الحيتان الى سفينة الطوفان.. من شق البحر الى قصص سليمان ..مع النمل و الحيوان..وعلوم الطلمسان.. في رقية الجان وطالما كانت هذه اراء وليست حقائق ، و كما يقال البينة على من ادعى ..فاليدافعوا عنها ضد الانتقاد.. أو فاليخرسوا هم هذه المره

بن كريشان


0 comments: