باريس هيلتون تحب الله

7:56 ص Crono 5 Comments






مم يتكون الله؟

مدونة ارض الرمال ترحب بباريس هيلتون في اول زيارة لها لدولة إمارات الرمال المتحده. وقد تباينت الاسباب التي دعت هذه الممثله للقدوم ، ممثله؟ لا..فباريس ليست ممثله، من هي إذاً باريس هذه؟ اهي عارضة أزياء؟ ..أهي مغنيه؟ ا..أهي مذيعه؟ لا هي ليست اي من هؤلاء..ولكن المهم انها باريس هيلتون التي يهتم بها الجميع، لأنها ربما ذكية جداً. المهم ان السبب الذي جعل باريس تأتي الى هنا ليس معروفا لدى الناس بعد.

تقول الصحافة انها بالامارات لأنها ستفتح اول بوتيك لها في الشرق الاوسط حيث ستبيع فيها شنط وردية اللون. وهذا غير صحيح فلو اردت الناس شراء شنط ورديه لأشتروا منتجات باربي . مصادر اخرى قالت انها جاءت لأنتاج حلقة من مسلسل تلفزيون الواقع " هالو انا باريس هيلتون". ولكن الاسباب الحقيقه لايعرفها هؤلاء.

ولكن مصادر وثيقة الصله بمدونة ارض الرمال صرحت لنا بأن السبب ليس هذا ولا ذاك وإنما رغبة دفينه ان بالتعرف على رب الرمال بقصد إيقاعه في حبها و الزواج منه. وقد كتبت باريس هيلتون في موقعها الالكتروني بأنها ذاهبة الامارات، و لكنها قامت بكتابة كلمة الامارات بالانكليزيه من اليمين لليسار مثلما يكتب العرب ..وذلك لجلب إنتباهه ظانة ان الله عربي يقرأ مواقع الانترنت.






هل توصلت باريس الى التعرف على رجل احلامها، رب الرمال؟ هذا ما سنعرفه في نهاية المقال. كثيرون من الناس يريدون التعرف على رب الرمال، ليس للزواج منه بالطبع مثل باريس هيلتون ولكن ليعرفوا ماهيته. وانا منهم لذا سأحاول اليوم ان اعرف مم يتكون الله؟

يقول المؤمنين عن الملحدين بأنهم يعتقدون بأن الكون يتكون من الماده فقط. في الواقع هم على حق في هذا، فالملحد فعلاًً يقول ان الحياة تتكون من الماده والطاقه وهذا ليس برأي و إنما هو إكتشاف علمي لاغبار عليه.. ولكن ماذا عن الله، اين مكانه من الاعراب..مم يتكون هو؟

قال لنا صلعم بأن الله خلق كل شيء من مادة أو طاقه..بالطبع لم يقل ذلك مباشرة ولكنه قال إننا مصنوعين من طين، والملائكة مصنوعة من النور و الشياطين من النار..وهذه لها ماده او طاقه ..حتى عندما قال أرأيت الا ابل كيف خلقت؟ الابل و البعارين ايضا ماده، إذا حتى صلعم لم يستطع ان يأتي بمثال خارج الماده او الطاقه.







هل الله إذاً جسم ..أو كتله متكونة من شيء غير الطاقه و غير الماده؟ وهما الاساس الذي يتكون منه هذا كل شيء في هذا الكون الذي " قام بخلقه". او هل له جسم أصلاً؟ فمم يتكون خالق هذه الاشياء؟

في الاديان القديمه نجد ان للرب او الخالق جسما من نوع ما، ولكنه دائماً بشكل جسم الانسان، أو جسم الحيوان، او الاثنان معاً. لقد هناك نوع من التوحد بين الله و بين الماده بشكل او بأخر. المسيحيه أعطت لله جسما مثلنا ..لأن يسوع المسيح سباديرمان إله و إنسان في نفس الوقت ، وهذا إعتراف منهم بأهمية الماده في تكوينه.

عندما بدأ الاسلام في تشكيل الله الكامل البيرفكت ، كان من الضروري أن لايكون هناك اي تواجد لهذه الماده في جسمه ..ولكنه لم يقدم اي بديل او شرح لما يتكون منه. ولكن لماذا لم يقل الاسلا م بأن الله يتكون من شيء ما او من نوع من الماده؟ تابعوا لتعرفوا.

كان السبب هو انهم كانوا يعرفون ان الماده لها حدود وبها قابلية للتغيير بينما الله غير محدود و لايتغير. وهذا يدعوني للتساؤل، فإن كان الله ليس بماده، وهو كذلك ليس بطاقه و هو ليس كمثله شيء، ايعني هذا ان الله هو عقل فقط بدون جسد؟ وهذا ليس بجديد فكثير من الفلاسفه القدماء كانوا يفصلون العقل عن الجسد و يعتبرون العقل أقدم وأكثر سمواً من الجسد. وقد قال بعض الفلاسفة الصوفيين بذلك؟




فهل الله هو قمة العقل؟ هل هو العقل الذي يقف خلف كل فكره و هو الذي يساعدنا على فهم ماهية الله و أفعاله وخلقه..ولكن لحظه..هل يعقل هذا؟ إن كان الله مجرد عقل فكيف خلق كل هذا إن لم يكن له جسدا أو جسماً؟

إن فرضية ان الله هو عقل و ليس له جسم به أذرعة و أصابع و أيادي ماديه..تفتقر الى الصحه. كيف قام بالخلق إن لم تكن له أدوات ساعدته على صنع هذا الكون و هذه الكائنات الماديه. ليس هناك دليل علمي أو حتى إحتمالي بأن يوجد عقل بدون أن يكون له جسد. في الواقع ان العلم يقول لنا بأن العقل يستحيل ان يوجد بدون الجسم. مما يجعل فكرة وجود الله كعقل غير مادي و غير جسمي..غير ممكنه.







حتى لو كان بالإمكان وجود عقل بدون جسم، كيف يتم التفاعل مع الماده، أو بينه و بين الماده؟ سيقول أحد الله ليس كمثله شيء فهو عقل غير مادي..ولكن اهناك وسيله تتوسط بين الاثنين؟ ماده اخرى أو جسم أخر تمكن هذا العقل من تنفيذ الخلق و إدارة الكون. تظهر افلام الخيال العلمي أحيانا مخ مفكر يعيش في داخل كرة زجاجيه، و لكنه يستخدم نوعا من الروبوطات او الاليين لتنفيذ أفكاره و مخططاته..انه يتكلم من خلال أله أيضا فليس له فم و لسان في هذا المخ.

المشكله هنا هو إننا إذا إفترضنا أن هذا الله يتكون من الماده مثلنا، فهو محدود و يتغير مثلنا ..و إن إفترضنا أنه عقل فلابد ان يحتاج الى الجسم ليتمكن و يتفاعل .. وكلما إفترضنا انه يتكون من شيء غير مادي و غير حسي، كلما بعدنا عن الحقيقه و المعقوليه.







حتى لو قلت ان الله مجرد فكره؟ فالافكار و الاحاسيس هي تفاعل بين الماده والطاقه، وهذا يقودنا الى إستنتاج مهم لمعرفة الله. فإن كان الله ليس بمادة، ولاهو بطاقه، ولاهو بعقل ولاهو بفكره ، فلايتبقى إلا إحتمال واحد..وهو ما حدث بالضبط مع باريس هيلتون و التي غادرت الامارات بقلب مكسور و هي تغالب دموعها بعد ان أكتشفت أن الله هو.. لاشيء.

بن كريشان

هناك 5 تعليقات:

  1. بسم الله والصلاة والسلام على اشرف خلق الله محمد عليه الصلاة والسلام اما بعد

    الله لا اله الا هو خالق كل شيئ وهو على كل شيئ قدير ولو شاء ما اسمعك حرف ولا ابصرك بالعينين شر لكن هذه الدنيا دار امتحان لا دار بقاء وسنتواجه بها يوم الدين يوم لا ينفع مال ول بنون

    خذ مثال واحد ان الله عز وجل قهر عباده كلهم وانا عبد وانت عبد قهرنا بالموت والفناء وتوحد بالعز والبقاء تب الى الله قبل فوات الاوان لا اله الا الله محمد رسول الله

    ردحذف
  2. استمر يا بن كريشان..خلي البهايم توعى

    ردحذف