لماذا يجب ان يكون يوم الجمعه إجازه؟

8:14 ص Crono 4 Comments

Thanks god it's Friday


لاحظت ظاهرتين غريبتين في رمضان الفائت. فبينما كانت المساجد تغص بالمصلين ليل نهار، كانت احواض السباحه و النوادي ايضاً مليئه بغير المسلمين و غير الصائمين. هذا يعني ان هناك هدراً كبيراً في إنتاجية العمل بسبب تقليل ساعات العمل ليضيع الناس أوقاتاً طويله في اشياء مثل هذه و خاصة إننا في فترة أزمة عالميه و كساد.

الأديان التوحيديه الثلاث اليهوديه و المسيحيه و الاسلام لديها " يوم راحه" في الاسبوع حيث يتوقف الإنسان المؤمن فيه عن العمل. اليهوديه هي اقدم هذه الأديان من حيث إبتكار الفكره التي ترتبط بكثير من الرعب و الخوف في بال اليهودي المتدين. فالعمل في وقت راحة الرب..هو من أكبر الذنوب. في إسرائيل تعطل البوابات الألكترونيه و المصاعد تصبح اتوماتيكيه وحتى الريموت كونترول والأي بود ممنوع فلا يشغل الأنسان اليهودي شيئاً بيده فيعتبر ذنباً..بعضهم لايقود حتى سيارته. ينعكس هذا التراث التلمودي في القرءان و في قصة
أهل السبت الذين راحو يصيدون سمك فخسف بهم رب الرمال و جعلهم قرده و خنازير.

يقال ان رب الرمال خلق الأرض في ستة ايام و انشكح مرتاحاً في اليوم السابع. هذا اليوم هو الأحد لدى المسيحيون و الجمعه عند المُسلمون. يقول صلعم في كتابه القرءان: يٰأيّها الّذين ءامنوۤا إذا نودى للصّلوٰة من يوم الجمعة فاسعوا إلىٰ ذكر اللّه وذروا البيع ذلكم خيرٌ لّكم إن كنتم تعلمون. ( الشراء طبعاً مسموحاً به).

في معظم بلاد الرمال و دُوله يكون يوم الجمعه مفروضاً بالقانون و تجبر فيه المؤسسات و المحال على الأغلاق. لايراعي هذا القانون أن هناك أناس غير مُسلمين و غيرهم ممن لايعيرون هذه الفكرة اية قدسيه. في مدينتي العين و في وقت الصلاة تغلق الجمعيات و السوبرماركتات و كل شيء. وحتى عهد قريب كانت حتى الصيدليات و المستشفيات تغلق. اتذكر كيف إستصدروا في النهايه فتوى من المدعوذين ليبقوا بعض الصيدليات و يستثنوا المخابز من عملية الأغلاق.


هل يعتبر فرض قانون ديني من هذا النوع من مهام وعمل الحكومه؟ هل الحكومه تساهم بتقليل الأنتاجيه في هذا اليوم؟ اهو شيء دستوري؟ ولماذا يجب عليها ان ترضي اتباع دين معين فقط؟

في بلاد الرمال عندما يصدر قانون غريب..فأول شيء يجب ان تتساءل بشانه هو : هل الإسلاميين من وراءه؟. بالطبع فهذا القانون لم يكن مهما قبل ان تكون لدينا حكومه و كنا تحت الحكم البريطاني.

بس و على ذكر بريطانيا في الثمانينات و التسعينيات كان كل شيء يغلق في لندن يوم الأحد. عندما تكون في إجازه و يمر عليك الأحد تصبح البلد كئيبة جداً، فلامكان لك لتذهب إليه المحال و المطاعم و كل شيء يغلق و حتى نصف شبكة النقل. مازالت بعض المدن الاوروبيه كذلك. التغيير في بريطانيا حدث على يد الاسيويين من الصينيين و الهنود. في الديانات الشرقيه لايوجد شيء إسمه إجازة اسبوع دينيه. لذا كانت محلات الصينيين و الهنود تفتح طوال الوقت مما شكل منافسة شديده و خسران للمحال المملوكه من قبل الأنكليز فبادر هؤلاء بفتح محلاتهم ايضاً..اليوم لندن و في يوم الأحد كلها مفتوحه و ممتعه.

في إمارات الرمال يغلق كل شيء تقريباً يوم الجمعه حتى الساعه الرابعه عصراً عندما تعود الحياة تدب شيئاً فشيئاً عندما يزول مفعول حقنة الرعب والتخويف التي أعطاهم إياها خطيب المسجد. المكان الوحيد الذي تستطيع ان تكون فيه هو ربما لوبي أحد الفنادق.

في امريكا و في الولايات الجنوبيه هناك اماكن لاتستطيع ان تشتري بها بيره يوم الأحد. لا ادري مالفرق بين شراء بيرتك يوم الاحد ام يوم الأثنين . مادخل يسوع سبايدرمان ببيرة الرجل المسكين الذي لايريد ان يذهب الى الكنيسه ليشاهده مصلوباً بجسده العاري لأخافة الأطفال.

في مملكة الرمال الكبرى يعود تاريخ منع المحلات من العمل في يوم الجمعه الى بداية الدوله الوهابيه. لايكتفي مدعوذون السعوديه بتسكير الدكاكين و المحلات بل حتى حضور صلاة الجمعه و الإستماع الى خطبتها هو شيء إجباري..كانت فرق بوليس المطاوعه تطوف الأحياء و الاسواق تضرب الناس بالخيزران وتقودهم كالأغنام الى المساجد.






كنت كثيراً ما استمع من خلال سماعات مسجد حيّنا قبل توحيد الخطبه من قبل وزارة الأوقاف صياح الخطيب بالطريقة التي ذكرتها و خاصة عندما يكون مسجده فارغاً.

عندما تفتح المحال و البيزنيس في يوم الجمعه فهذا يعني ان هناك أناس ترغب بالعمل في هذا اليوم و هناك زبائن من الجمهور يريدون التعامل و الشراء من هذه المحلات. هذا لايعني بأن الجمعيه الإلحاديه الماسونيه الصهيونيه قد غررت بهم..ولايعنى هذا ان السيد شيطان اغواهم. هناك اناس كثيرون لايستمتعون بخطبة الجمعه الكئيبه و يفضلون ان يقوموا بعمل مُفيد بدل ذلك.

في دول كثيره الأن يوم الأجازه الاسبوعي متروك للمؤسسات و المحلات، طالما التزمت بعدد ساعات العمل. ثم أهذا قانون عقلاني فماذا عن الشرطه و الأطفائيه و حرس الحدود و المطارات والمستشفيات و الصناعات الخدميه من مكاتب السفر والفنادق ايجب ان تذر البيع هي الاخرى و تغلق؟ تخيل انك على مركز حدود دوله فيقولون لك أنتظر ليوم السبت..مركز الحدود في إجازه!.لماذا لاتغلق جميع المواقع الاسلاميه على الأنترنيت يوم الجمعه..وتغلق المواقع المسيحيه على الأنترنيت يوم الأحد؟ لماذا لانغلق التلفزيون و الإذاعات و الصحف ايضاً.

قرأت عن شركة سويسريه الغت موضوع ساعات الدوام بالعمل و تركت الأمر للموظفين يأتون متى يشاؤون طالما يحققون ألأهداف المطلوبه منهم من حيث الأنتاجيه. غوغل تتبع هذا بما يختص بالنشاط الإبداعي فهذا ياتي في اي وقت و لا يتوقف لانه يوم الأحد او يوم الجمعه.

المؤمنين و المدعوذين لديهم صعوبة كبيره في فهم هذا الأمر ويلجأون الى الحكومه لتسن لهم قوانين تفرض على الناس اشياء لايريدونها، حتى لو بلغ الأمر بدوريات الشرطه تترك مسؤولياتها لتدور على المحلات تأمرهم بالإغلاق يوم الجمعه.


عندما تقوم الحكومه بتنفيذ رغبات المتدينين لفرض هذا على مُجمل الشعب وتقييد الأنشطه التجاريه و الأجتماعيه و الأعمال في هذا اليوم فكأنها تقول لهم..من الافضل لكم ان تذهبوا للمسجد وان تستمعوا للخطيب البليد المُحرض. عندما تريد الحكومه ان تفرض عليّ شيئاً فأنا افضل ان اكون مقتنعاً به، فأنا إنسان بالغ لا أحتاج وصاية من احد. لماذا لايحتفظ المؤمنون بيوم الراحه المقدس هذا في قلوبهم و ادمغتهم..لماذا يزعجونا نحن به؟ نحن لانهتم إن كان مفيدا لنا او انه سينقذ ارواحنا من ذلك البعبع الخيالي في السماء.



الغريب ان الحكومه تمنع الناس من العمل يوم الجمعه..ولكن لماذا لاتمنع الخطيب من العمل فيه، ولماذا تغلق المحلات بينما يبقى المسجد مفتوحاً، ألا يحتاج هو و رجال الدين ايضاً الى يوم راحه مثلهم مثل بقية الناس؟


بن كريشان

هناك 4 تعليقات:

  1. لعنك الله إلى يوم الدين و لك يوم القيامة حساب عسير و الله لتنتظرنك جهنم... آمين

    ردحذف
  2. الالحاد يجري في عروقك ايها الخنزير الاخرس
    لا وجود لما يقوله على ارض الواقع

    ردحذف
  3. شو اللي وضعك داخل اطار الالحاد ... بيئتك .. اهلك.. صدمة .. حزن .. يأس ... عليك ان تفهم الدين و تفهم الالحاد خارج اي اطار فرض عليك .. ودع عقلك يختار ...

    ردحذف
  4. اخواني انا لا الوم الرجل فهوا كغبره من الملحدين ضحيه الفكر الوهابي العقيم انصحك اخي بتدبر كلام الله في القران ولا تدخل علي القران بمفهوم مسبق الله يهديك

    ردحذف