!!عتاوية الفريج

4:25 ص Crono 0 Comments

هل جربت ان تتحدث مع الحيوانات؟ انا اتحدث مع قطتي زيزبونه دائما ، اشاركها افكاري و احلامي ..و اقرأ لها بعض مقالاتي احيانا، و احس من نظراتها ، انها تتابع حديثي باهتمام و حكمه. و لا تخشى ان يعتبرك الناس مجنونا، فكثير من الانبياء و الرسل ، كانوا يتحدثون مع الحيوانات من نوح و سليمان و حتى محمد و غيرهم، فالكلام مع الحيوان... من الاخلاق الحميده

عدت الي البيت البارحه وقد..كثّرت الجيله..و يعنى بلهجة سكان رمال العين، انني زودت المكيال، فيما يتعلق بعدد علب البيره..الظاهر كانت اكثر من ستة قواطي* ، و لو تناسيت موضوع الهانج اوفر، فهناك فوائد جمه لهذه الحاله ،منها انني اتمكن من التواصل مع زيزبونه بطريقة افضل، و اعتقد ،على ما اذكر،انه قبل ان اخلد الى النوم.. ان زيزبونه روت لي هذه الحكايه البارحه ، وان كنت غير متأكد ، شفويا ام بالتيلي باثي؟ يعداكم* الكذب

كان ياما كان، في سالف العصر و الاوان ، عاش في احد الفرجان *، قط يسمى نمرود ، قال نمرود عندما سأكبر، سأكون قوميا و احرر الفريج من شر الكلاب، و عندما كبر و صار عتويا* قويا ، اكتشف ان الكلاب غادرت الفريج من حالها، و لكنه قال ماذا سأفعل الان؟ فهجم على قطط الفريج و شرمخها* و عظظها حتى صارت كلها تخشاه وتخضع له ، فأعلن نفسه البطل القومي الوحيد و قائدا ابديا للفريج ، و جمع حوله من كل عتوي عتيد ، يرسلهم على بقية قطط الفريج، التي لاتطيعه، فيشرمخوهم و يعظوهم

فرح القط نمرود بذلك كثيرا ، و قال.. ما أحلى الدكتاتوريه ، سأتظاهر بأنني سأحارب الكلاب البعيده الان و اطردها جميعا من رمال العين فتؤمن بي قطط الفرجان القريبه فأسيطر عليها ايضا...و في يوم من الايام، سمع عن قط عتوي، اسمه شحفان، يحارب الكلاب و يكرهها و لكنه اسلامي، فدعاه و قال له اسمع انا و انت نشترك في الاهداف و كلانا دكتاتوريين، فلماذا لا نوحد الجهود لطرد الكلاب من الفرجان البعيدة ايضا، فقال العتوي اشحفان اسمح لي ان اعمل بالخفاء ، و سيكون لك الحكم في فرجان الصحراء ، فذهب شحفان وجند القطط الاسلاميه فقط و بدأ في خطف و قطع رقاب القطط التي لا تتبعه ، فشحفان كان يريد الاستيلاء على فريج العتاويه و الاستئثار به لوحده

و في يوم من الايام ذهب العتوي شحفان في غزوة الي فريج المرخانيه، و تمكن من قتل جرو صغير لا حول له و لا قوه، ثم لاذ بالفرار الي فريج العتاويه..وكان في المرخانيه كلب قوى صنديد، فهاجم فريج العتاويه.. بكلاب ليس لهم بها قبيل، و عض ذيل القط النمرود.. فقطعه ، فهرب نمرود الي مكان بعيد و يعيش حاليا في منفاه، في فريج سوق السمك ، في ام القويين، خائف متواريا عن الانظار..فارتاحت قطط الفريج الوديعة منهم و من شرهم و فرحت بهزيمتهم

ولكن القط اشحفان، قام يجمع الاعوان، بدأ من القطط الاسلاميه ، ثم ذهب الي بقية العتاويه القوميه، و قال لهم نحن كلنا دكتاتوريون ، فلماذا لا نكون متحدون..حتى نقضي علي قبائل بني كلبون التي دمرت ملككم.. فقبل القطط القوميون الذين احسوا بالفراغ الذي تركه نمرود ، و بالقهر و الغيظ من بقية قطط الفريج الوديعه، التي ضحكت على هزيمتهم، و عادوا الي قتل و ترويع بقية قطط الفريج، مستخدمين حجة الخلاص من الكلاب، حتي يتم تصفية الفريج من كل قط لن يتبع طريقتهم و يقدم فروض الطاعة لهم... و استمروا هكذا حتى تمكن القط اشحفان من الاستيلاء على الفريج، و اعلن نفسه الخليفه الاسلامى و قائدا ابديا للفريج

و قبل ان يدرك زيزبونه الصباح، سمعت اصوات معارك العتاويه الليليه في الخارج.. فسكتت عن الكلام المباح

وسلمتم

: ترجمه لبعض مصطلحات بلاد الرمال التي وردت في القصه

قواطي..جمع قوطي و هي العلبه
الفريج..هو الحى او الحاره
يعداكم..اي جانبكم او ابتعد عنكم
شرمخها..خربشها بمخالبه
العتوي..القط الذكر الكبير الذي لا يقول ميياو ، بل موياوووووه

ملاحظه هذه القصه من الخيال المحض و لاترتبط بأي احداث فعليه او اشخاص حقيفيون في بلاد الرمال

0 comments: