علامات الساعة الصغرى والكبرى ..والمتوسطه

7:25 ص Crono 1 Comments


عرض أحدث 9 من 10 من المشاركات بداية من سبتمبر 2008. عرض المشاركات الأقدم
عرض أحدث 9 من 10 من المشاركات بداية من سبتمبر 2008. عرض المشاركات الأقدم
الثلاثاء، ٣٠ سبتمبر، ٢٠٠٨
عيد سعيد و رسالة محبة

على ضوء التعليقات في المقال السابق. آنست رغبة من الكثيرين أن يكون النقاش مثريا لأفكارنا وأن يبتعد عن الأسفاف والمسبات الشخصيه .إن كانت لنا هناك أمنية في هذا العيد فالتكون أن يتعلم العرب ثقافة الحوار وأدابه وأن يختفي النموذج المتشنج لنقاشات قناة الجزيره أو قناة المستقله ، وقد لا يغير كلامي هذا من شيء الا أنها أمنية، يتمناها الواحد منا في أول يوم للعيد ، لذا كتبت رسالة محبة للجميع..حتى لمن يسبني.
لايوجد سبب يدعو للأعتقاد بأن الأسلام وغيره من المذاهب والأديان ستختفي قريبا. ممايعني إننا نحن الكفره والملحدين يجب أن نتعايش مع هذا الوجود وأن نتقبل الفوارق والأختلافات بيننا ، وبين هذه المعتقدات كذلك وبين الأديان والمذاهب المختلفه عنها. أن قبولنا لهذه الأختلافات لايعنى تغاضينا عن مظاهر الكراهيه والعنف والمُقت التي يبديها المؤمنون بالأسلام خاصة، وغيرهم من الأديان. يجب أن لانسكت على أستخدامهم إيمانهم بالأسلام كعذر لمهاجمتنا في أشخاصنا أو التدخل في أسلوب حياتنا.


ماذا يعني أحترام الأختلافات الدينيه بين الناس؟ هذا يعني أشياء كثيرة حسب أختلاف الأشخاص. إلا أن ملاحظتي الشخصيه للمؤمنين بالأسلام بالذات لايعني كمانظن أنه تقبل وأحترام وجودهم، بل يعني الأصرار على أن يصدق الغيربما يقولون أو على الأقل الأعجاب بألأسلام كدين ليس مثله مثيل. أن هذا ينطلق في أعتقادي من تصورهم بأن الأسلام هو أهم شيء في هذه الدنيا كما أنه أهم شيء في حياتهم ، وهو الذي من أجله يعيشون.

من الممكن أن نتقبل بأن الأسلام هو كل شيء في حياة المسلم. من الممكن أن نقبل أنه الوسيله الوحيده التي لديه ليرى العالم من خلالها، ولكن هذا ليس كافيا ليتوقع حدوث " الأعجاب" ولا حتى " الأحترام" لهذا الدين ، ولا يعنى أن الأخرين سيغبطونه على الحالة المزريه التي هم فيها.


أن أبداء الأحترام أو الأعجاب بأي دين أو لأي رأي أو معتقد ديني ماهو إلا الأستسلام والخضوع له. وليس هو ماقصدت بأحترام الأختلافات الدينيه بين الناس.

و قد يسأل أحدكم هنا: ماذا تقصد يابن كريشان؟ تقول نحترم الأختلافات الدينيه ولكن لانحترم الأديان! صحيح ، وذلك لأن أحترام الأختلافات الدينيه لايعني الدين نفسه . البشر سيختلفون في أرائهم بخصوص الأديان والمذاهب والمعتقدات مهما كان. هذه الأختلافات يجب أن لاتفرق بيننا أو تفصل الأنسان عن أخيه الأنسان. أننا نحترم حق الأنسان في الأختلاف معنا. ولكن ذلك لايعني أن نحترم الأسلام. فالأسلام فكره..ومثل اي فكره يجب ان لا تقدس وأن تتعرض للفحص و حتى الأنتقادات القاسيه والسخريه كلما دعت الحاجة الى ذلك. أن أحترام الأختلافات الدينيه ليس أحترام الدين..بل هو أحترام البشر وحقهم في الأختلاف.

صحيح ان كثير من معتنقي الأديان وخاصة المسلمين هذه الأيام صاروا يبررون الغباء و أقتراف الشرور. صاروا عنصريين ضد أخوانهم في الأنسانيه والعروبه وصاروا لايتقبلون أنسانا بينهم إلا على أسُس دينيه ومذهبيه وطائفيه. ولكن صدقوني ليس كلهم كذلك. أنني أكن أحتراما لرجل قال لي مره أنه توقف عن الذهاب الى مسجد الحي ومنع أولاده عنه لأن إمام الجمعه كان يلعن المسيحيين واليهود والملحدين في ختام كل خطبه، فغيّر مسجده.


عندما يؤمن الأنسان المسلم بأشياء لا اساس لها بالنسبة لنا، لايعنى ذلك بالضروره انه أحد هؤلاء الأشرار العنصريين.

نحن نهاجم الأفكار وليس الأشخاص، ننتقد تناقضها وعدم توافقها مع العلم والتاريخ ومع العقل، ننتقد أخطائها و إنعدام إتساقها مع المنطق..ولكن لانجرّح بأصحابها وبشخوصهم.. إلا أن كانوا من هؤلاء الأشرار ومن أولئك الكهنه ومن المدعوذين الذين يبثون السم في الدسم ، ويروجون للعنف والأرهاب ، ويضرمون نار التفرقه والعنصريه والكراهيه بين البشر.


أن أطفال هؤلاء الملحدين والكفار بالأديان سينشؤا ويكبروا في بلاد الرمال في وسط عالم غارق في التدين. أن أقل مانزودهم به هو قدرتهم على التعامل والحياة في هذه البيئه. فكلما قل أحترامهم لهذه البيئه كلما اصبحت حياتهم اصعب. يجب أن تكون لهم علاقات ومعارف مع أقرانهم، ويجب أن يكون هناك أحترام للبشر والأنسانيه وحق الناس في الأختلاف..سواء
كان هؤلاء الناس ملحدين أو مؤمنين.



عيدا سعيدا لكل العرب، مسلمين ومسيحيين ..وملحدين.


بن كريشان

Posted by The land of Sands
at 1:36 م
254 comments
Send this article to a friend
إرسال بالبريد الإلكتروني كتابة مدونة حول هذه المشاركة. المشاركة في Twitter المشاركة في Facebook المشاركة في نبضات Google

الأحد، ٢٨ سبتمبر، ٢٠٠٨
الألحاد : حركة تحرريه للشعوب


أن نقد الأسلام هو شرط أساسي لتحرر مجتمعاتنا ،لأنه يعمل دائما على التعزيز والدفاع عن النظم السياسيه القمعيه، وحتى المؤمنين به من الأصلاحيين ، لابد أن يبادروا هم كذلك الى أنتقاد نماذجه التقليديه الفاسده ، فبينما يحاول الألحاد القضاء على الدين برمته، يناضل هؤلاء الأصلاحيون كذلك لتحقيق تغيير فيه من الداخل.

قد لاتكون هناك ضمانة كامله بأن أنتقاد الأسلام سيؤدي بالضروره الى نهاية ظلم النظم السياسيه القمعيه، ولكن التخلص من القمع الديني بحد ذاته سيسحب البساط من تحت كثير من هذه الأنظمه التى ستخسر أداة مهمة من أدوات التسلط على الشعوب.


يبدأ تحرير المجتمعات أولا بضرب التعصب الأعمي ضد الملحدين والعلمانيين. ويكون ذلك بالهجوم وبالأنتقاد المستمر على فرضية " التفوق الأخلاقي للأنسان المؤمن". أن تفنيد مزاعمهم بأن الأيمان الديني يفضي بالضروره الى تحسن الأخلاقيات سيضرب في العمق أدعاءاتهم بأن العلمانيون أو الملحدون تنقصهم القيم والأخلاقيات. أفترض أحد المعلقين الجدد بأسم سعيد عبدالله على مقالة " كلام الله" بأن العلمانيون والملحدون يسمحون على حد تعبيره، بنكاح الأبنه و الأخت☺ أن محاربة هذه المعتقدات السخيفه والأفتراضات الكاذبه وأثبات عكسها ضروره أساسيه لتحرير الأنسان في بلاد الرمال. فمتى ما ثبت أن الملحدين والعلمانيين لهم قيم أخلاقيه رائعه، ستسقط بالتالي تلك المميزات التى يمنحها المجتمع للمتدينين على اساس تفوقهم الأخلاقي على غيرهم من الناس. وهذا سيقوض بالتالي ثقة الشعوب في مقولة أن الأيمان بالله ،هو ضروره أجتماعيه وسياسيه وأخلاقيه.



أنه من المستحيل أيتها الأخوات وأيها الأخوه، أن نجد نظاما سياسيا دينيا لايكون تسلطيا، ومن النادر ان تجد نظاما سياسيا تسلطيا لايستخدم الدين كأداة لقمع الشعوب. ولديك من الأمثلة في بلاد الرمال الشيء الكثير فمن مملكة الرمال الكبرى الى ليبيا الى أيران. بما أن طبيعة الأسلام تعتمد على تنفيذ أوامر ألهية لشبح في السماء بدون نقاش، فستميل به تلك الطبيعه نحو دعم التسلط والأستبداد. وهذا يعني أن مهاجمة النظم السياسيه القمعيه لايكون ناجحا بدون مهاجمة هذا الدين الأستبدادي السلطوي النزعه.

أذا كان الناس مفطومين على الطاعة العمياء لأرشادات وفتاوى الأئمه والدعاة والمشايخ وآيات الله وأرواحه..فمن السهولة بمكان إقناعهم بأنهم بحاجة كذلك الى سلطة سياسيه قمعيه ، وقائد ضروره وقائد مؤمن. أننا نرى تأثير هذا الخنوع والطاعه في قبول شعوبنا لتوريث الرؤساء الجمهوريون الحكم لأبنائهم ..أو حتى تحويل بلادهم الى ممالك كما ينوى المُحتال معمر القذافي أن يتوج نفسه ملك ملوك أفريقيا..فقد أنقلب على ملك ليبيا السنوسي..ليستملك هو وأسرته على البلاد والعباد.. ياسلام عليها من مباديء وطنيه قوميه عربيه.

لتتحرر مجتمعاتنا من التسلط ، يجب علينا ان نحرر أنفسنا أولا من التبعيه الأخلاقيه للدين. هذه التبعيه تنشأ عادة من مطالبة الأنسان المسلم بالخنوع الى الشريعة الأسلاميه الضيقة الأفق ، والأنصياع الى معايرها الصارمه التي منها إطاعة أولى الأمر، وأحترام فتاوى المشايخ و الدجالين من رجال الدين وآيات الله المعصومين وتخويف الناس بأن لحومهم مسمومه. يجب أن نكون حذرين من اي نظام يحاول أن يفرض علينا أخلقيات من الخارج ، تخضع لتفسير المدعوذين من أصحاب اللحى والعمائم. أن أخلاقياتنا يجب أن تنبع من داخلنا نحن، فنبني أخلاقيات أكثر أنسانيه ، ونكون مجتمعات أكثر حرية ورحمه.

ليس بالأمكان أبدا تحرير المجتمع بدون تحرير المرأه. لقد أثبت التاريخ وفي كل مكان تسعى فيه المرأه للعب دور أجتماعي أو سياسي أو ثقافي أنك تجد دائما أن اول من يحاربها هم رجال الدين.


في بلاد الرمال دول كثيره أعطت المرأه المساوة التامه في دساتيرها، ألا أنه وبالرغم من ذلك ، تعمل المؤسسة الدينيه والشيوخ حثيثا لتقويض هذه الميزات، من خلال تعزيز الأعتقاد بأن المرأه هي نصف الرجل وأنها كائن تابع له وأدني منه مرتبة. أن أزالة الدين سيخلص المرأه من هذا الأستبداد الديني ، الذي يقدم المبررات والذرائع لتسلط الأبويه الذكوريه عليها ويجعل مهمة الدفاع عن حريتها أمرا صعبا جدا.



السيطره على اشكال التعبير الجنسي وتجريمه هو أحد أدوات القمع الديني والذي تستغله النظم التسلطيه. السيطره على النشاط الجنسي يعنى السيطرة على حياة الناس. لنحطم سطوة الدين على حياة الناس يجب علينا أن نقوض السبل التي يستخدمها الأسلام للتدخل لتقييد حرية الناس الجنسيه، ومنها ألغاء تجريم ممارسة الجنس بين البشر، وشجب عقوبات الجلد والرجم البربريه وأعتبارها وحشية ومخالفه صريحة لحقوق البشر.

في الولايات المتحده الأن تحاول جماعات دينيه متضامنه معا من مسيحيه وأسلاميه ويهوديه وهندوسيه ومن السيخ تنظيم مظاهرة ستكون الأكبر من نوعها في أمريكا، حيث سيشارك بها أكثر من مليون نسمه في سان فرانسيسكو. ليس ليطالبوا بحقوق الطفل، ليس ليحتجوا على أرتفاع أسعار الغذاء العالمي وليس لرفع معاناة البشر، أو منع الحروب..أنهم سيتظاهرون فقط ضد قانون أمريكي يسمح بالزواج بين المثليين جنسيا. يجب أن نحمى حقوق المثليين جنسيا كذلك من تدخلات الأديان وتفرقتها العنصريه ضدهم إذا أردنا بناء مجتمعات حره.




وأخيرا ، القضاء على الأستبداد الأقتصادي. تقوم المؤسسه الدينيه الأسلاميه بدعمها لمايسمى بالأقتصاد الأسلامي. الأقتصاد الأسلامي هذا يستدعي وقوف رجال الدين الى جانب تأسيس كثير من الشركات والبنوك الأسلاميه العامله حسب قوانين الشريعه ولعبهم لدور فاعل فيها. هذا سيؤدي بالضروره بهم الى الدفاع عن مصالح هذه الشركات والمؤسسات والأقتصاديات الحاضنه لها، مما يجعل الأسلام متحيزا لمصالح مستثميرها على حساب الفقراء من الشعب وسيكون موقفهم لامحاله هو ابقاء الوضع الأقتصادي الراهن طالما كان لصالح هؤلاء المستثمرين. سوريا أجازت مؤخرا ترخيص البنوك الأسلاميه، ومع كل بنك إسلامي جديد مثل كل شركه جديده ترخص هناك..يستلم رامي مخلوف المقسوم من حصة من الأسهم..ورامي هذا هو نسيب أو خال الرئيس( والله عيب).




أن الأسلام يفرض كذلك أتاوات على المسلمين بشكل زكوات وأخماس " لتطهير" أموالهم . يتم توزيع هذه الأموال وأستغلالها لصالح نشر الثقافه الأسلاميه والتي ستؤدي الى تعزيز الثقافه الأستبداديه في المجتمع. ان أمتناع الأنسان عن تقديم هذه الأموال لهم سيؤدي الى أضعاف هيمنتهم الأجتماعيه وتحرير الأنسان من قبضتهم. يجب على الأنسان العربي الملحد والعلماني بأن يكون كريما في مساعدة أخوانه المحتاجين في المجتمع ولكن بقنوات أخرى غير تلك التي تديرها الأسلاميه الدينيه. الأستبداد الأقتصادي هو أحد طرق و أساليب الأستبداد السياسي.





أن تحرير الشعوب العربيه من قبضة النظم السياسيه القمعيه، يبدأ بتحررها أولا من سطوة هذا الدين المتسلط على رقاب البشر.


بن كريشان




Posted by The land of Sands
at 7:26 م
113 comments
Send this article to a friend
إرسال بالبريد الإلكتروني كتابة مدونة حول هذه المشاركة. المشاركة في Twitter المشاركة في Facebook المشاركة في نبضات Google

الجمعة، ٢٦ سبتمبر، ٢٠٠٨
كلمات الله



واتل ما اوحي اليك من كتاب ربك لامبدل لكلماته ولن تجد من دونه ملتحد-الكهف





بعد سنوات من الجفاف الرمضاني هذه السنه الأولى التي سمحت فيها السلطات في ابوظبي بتقديم المشروبات الكحوليه في رمضان. أسوة بدبي التي سبقتها الى ذلك بسنوات..لكن ُتمنع الموسيقى والرقص بطريقه تنطبق عليها دعاية مكه كولا" أشرب ملتزما" ويكون بدء تقديم المشروبات من بعد السابعه والنصف. فالنهنيء أنفسنا على هذه التغير الجامد..ألا أنه ومع هذا فلا أحد من المسلمين الذين يشربون ايام الفطر موجود هنا، كلهم صائمون ملتزمون، ليس في البار ألا قلة قليله من الأجانب الغربيين..وأخوكم جالس وحيدا.



قلت لإيميلدا النادله الفليبينيه أن تشغل بعض الموسيقي الخافته لنا، فقالت لايمكن ذلك ممنوع ولكن عندي حل. ثم عادت بعد ربع ساعه مع جهاز ال إم. بي .ثري الخاص بها. فوضعته على اذني وكتبت لكم التالي على غناء دين مارتن الممل.

كان واحدا من الأيميلات التقليديه التي تأتيني، واحدا عاديا جدا في مقدمته ، ألا ان صاحبه انهاه بقوله: هل هناك كلمة من كلمات الله في القرآن لم تفهمها؟

كلمات الله ، مفهوم مهم يستخدمه جميع المدعوذين على هذه الأرض.فلديهم نصوصا مكتوبه يزعمون انها " كلمات من ربهم" وعندما يتحدثون معك يلجئون الى هذه الكلمات ليبرروا مواقفهم وافكارهم مصّرين على أنها مجرد تنفيذ لكلمات الله. ومع إنني ولحد الأن لم أقابل اي إله أو رب يكتب كلمات مثلنا نحن البشر على الورق وبلغة أنسانيه ولم التق حتى مع واحد أله يتكلم، إلا أنني لاقيت كثيرا من البشر الذين يتكلمون بأسمه و ينقلون لنا كلاماته، والغريب الأغرب هو ولسبب من الأسباب، نجد دائما ان مايريده الله من كلماته هو بالضبط ، مايريده هؤلاء البشر الناطقين بإسمه..أهذه صدفه؟

هل الله نوع من تلك الدمى الخشبيه التي يحملها الحواة الذين يتكلمون من بطنهم؟ لايستطيع الكلام بنفسه إلا من خلالهم. أليس بغريب ان الله دائما يمتدح ناقلين كلامه ويطلب منا تصديقهم، وان نعتبر كلامهم من ؟


سأستغرب ان لاقيت إنسانا يؤمن بكل الأشياء التي أؤمن بها بالضبط..ربما هناك واحد في الخمسة مليارات التي تعيش على الكرة الأرضيه، ومع هذا فهي إستحالة تقريبا. كيف تستطيع ان تجد شخصا اخر على هذه الكرة الأرضيه يُمائل أفكارك ( أيش يُمائل هذه؟..كأننا سكرنا فمن زمان ماشربنا بيره) أقصد يُماثل افكارك واعتقاداتك بالضبط تماما وبدون اية نقطة أختلاف.


وبما انه من المستحيل إيجاد شخص يتفق معك بكل معتقداتك وهواياتك و رغباتك و ميولك و مواقفك مئه بالمئه..إلا انه ومع هذا نجد ان هؤلاء الذين ينقلون لنا كلمات الله، يبدون متفقين تمام الأتفاق مع آراءه و مواقفه و ميوله و كأنه هم ! ألاتجدون شيئا مثيرا للشك في هذا؟ أليس في الأمر "إنّ".

لماذا لايأتي ناقل كلمات الله ألينا ويقول والله أنني أختلف مع كلمات الله في امور كثيره ، ولا اتفق معه في هذا الموضوع اوذاك، ولكنه الله فمالعمل؟ يجب أن نفعل مايقول لنا. ولكن لاتجد احد منهم مترددا في اي نقطه وردت في كلمات الله التي ينقلونها أليك..تماما كأنها بالأحرى كلماتهم هم.



ورغم وجود كل هذه التساؤلات الواضحه، الا ان لا احد منهم يقول بأنه يستغل فكرة " كلمات الله" ليعطي انطباعا أنه يتكلم بالنيابة عن سلطة إلهية غائبه. وبما انها سلطة إلهيه، فلا جدال مع ماتقوله " كلمات الله" التي ينقلها حضرته الينا. في بلاد الرمال يتعقد الأمر أكثر بكثير. فمن ناقل كلمات الله الأصلى الى ناقلي، ناقلي، ناقلي كلمات ناقل عن ناقل عن ناقل كلمات الله ( رضي الله عنهم أجمعين). هل سمعتم بنكتة جحا القديمه هذه:

قدم رجل أرنبا هدية لجحا، ثم زاره بعد أسبوع فدعاه جحا على غداء كان مرقة الأرنب المُهدى أليه. ثم ودعه ورجاه ان يكرر الزياره. وبعد مضي اسبوع أخر سمع طرقا على باب بيته ففتح فرأى رجلين قالوا له انهما جاريّ الرجل الذي اهداه الأرنب. فأكرمهم وقدم لهم الغداء..وعندما جاء الأسبوع الذي بعده، فأذا بطرق بالباب. فكانوا أربعة رجال قالوا له أنهم جيران جاريّ صاحب الأرنب. فأكرمهم ايضا وقدم لهم طعام الغداء..وعندما جاء الأسبوع الذي يليه سمع طرقا كذلك بالباب ففتح فشاهد ثمانية رجال قالوا له انهم جيران جيران جاريّ الرجل الذي أهداه الأرنب. فقال جحا: لابأس في داركم حللتم وعلى اهلكم نزلتم، استريحوا حتى احضر لكم طعام الغداء. ثم ذهب واحضر حَلة كبيرة بها ماء ساخن..فنظر الرجال الثمانية الى بعضهم مستنكرين وقالوا: ماهذل ياجحا؟ هذا ماء ساخن.
فقال جحا: لا لعمري فهذا مرق مرق مرق الأرنب، ياجيران جيران جاريّ ، صاحب الأرنب.

ولتفهموا الفكره ( غمزه) فالبخاري كان من بين هؤلاء الجيران الثمانيه.

حيثما بحثت ستجد أن من ينقل كلمات الله ألينا هم اناس ينقلون كذلك طبائعهم البشريه، وعادات فتراتهم الزمنيه، وثقافتهم الأجتماعيه و السياسيه بكل تحيزاتها..هممم أتعرفون مايعني ذلك ايضا؟ أنه يعني ان كلمات الله تتغير حسب ثقافة ناقل الكلام الإلهي، فكلمات الله تختلف بأختلاف الثقافات و المجتمعات وتاريخها وطبائع أٌقوامها. ليس هذا فقط بل هي متحيزة كثيرا لتك الثقافه، فالمسيحيه الهلينيه تحمل صفات روما لليوم سواء كانت كلمات الله في كنيسة بلبنان ام في المكسيك. أما كلمات الله الأسلامي فتحمل صفات الصحراء العربيه وتنطق بالعربيه وثقافتها سواء كان المصّدق بكلماته في الهند، او ماليزيا أو بلاد الرمال.

هناك أمثلة تدل على ظهور التفضيلات الشخصيه لناقل كلمات الله..في كلمات الله. وحين يحدث التناقض بينهما يقدم لك ناقل الكلام مبدأ أسمه العصمه..العصمه من النقل الخطأ..حتى سي.إن .إن تخطيء اما ناقل كلمات الله " فمعصوم لاينطق عن الهوى ولايغير رأيه.





ومع هذه العصمه فهناك مايدل على حب وتفضيل ناقل كلمات الله لفاكهة معينه فتمدحها كلمات الله، وقد يكره رائحة البصل فينهى الناس من أكلها..ومع هذا فلا يمتدح مناقب الطماطم والبطاطس والباذنجان، ولا الذره ولا الكيوي..لأنها لم تكن معروفة في عهده ولاعهد ناقلي كلمات الله من بعده ، لأنها جاءت من بعد أكتشاف القاره الأمريكيه..اليس من المفروض ان الله عالم بكل شيء ويعرف ان هناك بطاطا في امريكا؟ فلماذا يأتي الأن فقط ويتجلى بكلماته داخل البطاطا؟

وإذا بدلنا آيةً مكان آيةٍ والله أعلم بما يُبدّل - النحل

ماذا؟..واقول ماذا يا اخي واختي العزيزه؟ ..ماذا لو فكرتم قليلا؟ ماذا لو قلنا لعل وعسى ..وربما يكون ناقل كلمات الله الينا..رجلا يعاني من مشكلة في أقناعنا، ولربما كان ينقصه الدليل القوي، وربما ايضا لم تكن لديه حجة مقنعه، ولعله لم يستطيع ان يدعم فكرته ورأيه..فنسبها الى الله الغير متواجد عندها ليدافع عن نفسه..ومع هذا ومع مرور الوقت مازال لم يخرج هذا الله من تحت الأرض ..ولم يتنزل من السماء ويقول لنا: هاي ، ياجماعه على فكره لاتصدقون مزاعمهم فأنا لم أقل هذه الكلام..هذه ليست كلماتي أنا الله سبحاني، هذه كلماتهم هم.





لو كان رب الرمال موجودا..لعيّن له مكتب محمَاه ليرفع قضايا على كل هؤلاء الذين يدعّون الحديث بأسمه ..بدون توكيل قانوني موثق وموقع ومثبت عند كاتب العدل.

تشيرز

بن كريشان

Posted by The land of Sands
at 10:50 م
196 comments
Send this article to a friend
إرسال بالبريد الإلكتروني كتابة مدونة حول هذه المشاركة. المشاركة في Twitter المشاركة في Facebook المشاركة في نبضات Google

الثلاثاء، ٢٣ سبتمبر، ٢٠٠٨
فتوى الفار


مالذي حل بالمسلمين؟











قمت الليلة الماضيه بجولة في المواقع لأقرأ ردود الفعل العالميه لفتوى الفار، تلك الفتوى السلفيه العظيمه والتي جعلت أنظار العالم قاطبة تتركز على ديننا العنيف ..أقصد حنيف الذي لم تترك شريعته المسخاء شيئا ألا وتولته..حتى ميكي ماوس.

شهدت مملكة الرمال الكبرى مجموعة من الفتاوي التي اجتذبت الرأي العام المحلي والعالمي. ففي هذه السنه أطلق الشيخ عبدالرحمن البراك فتوى تكفر الكاتبان السعوديان عبدالله بن بجاد العتيبي و يوسف ابا الخيل. كما أطلق صالح اللحيدان فتواه الشهيره بجواز قتل أصحاب القنوات الفضائيه إلا أن نجم الموسم أبى أن لايكون إلا الشيخ الجليل محمد بن صالح المُنجد ولو كان هناك أوسكار لشيوخ الفتاوي لكان هو الفائز به هذه السنه.


الشيخ الجليل محمد صالح المنجد عمل دبلوماسيا في السفارة السعوديه بواشنطن قبل ان يشتغل في بيزنيس الفتاوي وله العديد و العديد من الفتاوي العجيبه والتي لم تخطر على بال الشيوخ الأخرين من قبله والذين صار الحسد يأكل قلوبهم .ومن إبداعاته هذه السنه فقط حفظه رب الرمال هذه القائمه:


۱- فتوى تحريم التهنئه بالرسائل النصيه بالموبايل
۲- فتوى التحذير من قناة الرساله الفضائيه.
٣- فتوى في أحكام الأناشيد الإسلاميه.
٤- فتوى دخول النساء الى غرف التشات كمشرفات.
۵- فتوى تحريم برنامج شاعر المليون.
٦- فتوى تحريم كتابة إنشألله هكذا (رغم أنها مكتوبه هكذا في القرءان)
٧- فتوى حكم من يستهزيء بفتوي صالح اللحيدان المتعلقه بقتل اصحاب القنوات الفضائيه.
٨- فتوى أعتبار اولمبياد بكين..ألمبياد لبس البكيني
۹- واخيرا وليس أخرا: فتوى الفار



فتوى الفار أنتشرت في كل اصقاع العالم وشاهدنا المذيعون من كل المحطات العالميه يقرأون الخبر وهم يصارعون انفسهم ليحتفظوا بمظهر جاد اثناء قراءة الخبر المضحك ، وحتى كونان أو براين ذكر فتوى الفار في احدى حلقات ليت نايت شو هذا الأسبوع. أن تداعيات فتوى الفار للشيخ المنجد قد فاقت في أنتشارها حتى فتوى مسلسل نور التركي.

أتهمت مدونة رياح التغيير الأنكليزيه الشيخ الجليل محمد صالح المنجد بانه متحيز لكارتون بغس بني وربما قبض من شركة وارنر بروثرز ، منافسة ديزني مقابل أهدار دم ميكي. بينما قال اخر : لماذا ميكي ماوس بالذات؟ لماذا لم يختار الديناصور بارني الذي ابغضه؟




موقع أخباري اسرائيلي، أورد فرفور "فأر حركة حماس أعلاه" الذي هو نسخه مقلده عن ميكي ماوس والذي يحب الأطفال كثيرا الى درجة تحريضهم على تفجير انفسهم في اليهود. ولكنه و للاسف ( إهيء إهيء) وفي الحلقه الأخيره مات شهيدا بالضرب عندما اعتدى عليه ممثل بدور عميل أسرائيلي وطالب بتوضيح فيما اذا كانت الفتوى تنطبق على فرفور.

موقع كالتشر كيتشين قارن بين تشابه تفكير المتعصبين دينيا فأورد حادثة قامت بها الكنيسه المعمدانيه الجنوبيه سنة ۱۹۹٧ بتوزيع منشورات تحذر العائله المسيحيه من مخاطر ميكي ماوس وطالبت بمقاطعته. وختمت المقاله موضوعها بهذه العباره"
ومرة اخرى يثبت ان التعصب الديني هو عته و حماقه ، سواء قام بها مسلم ام مسيحي"

في موقع ياهو الأخباري كتب ستيف فريتز: هذا الخبر من الغرائبيه بحيث يتعذر تصديقه إلا أنه فعلا قام شيخ دين سعودي بأطلاق فتوى يعتبر فيها ميكي ماوس عميلا للشيطان واصدر عليه حكما بالموت".




أما التيلغراف اللندنيه فقالت: أن الشيخ لايستطيع التفريق بين الفئران المنزليه والفئران الكارتونيه ويقول ان كلاهما يجب قتله. واستغربت الصحيفه ان الأمر لم يثير الضحك في الشرق الأوسط حيث مر على الناس مرور الكرام.

الديلي نيوز البريطانيه أعتبرته " بريكنغ نيوز" ووضعته على الصفحات الأولى بعنوان: ميكي ماوس في مواجهة الفتوى" وأنهت الخبر بأن قتل ميكي ماوس قد يكون اسهل من قتل الفار جيري والذي رغم محاولات القط توم العديده في قتله فلم ينجح حتى الأن! فعلى شيخنا العزيز ان يفتينا كيف كان سلفنا الصالح يغتال الفئران الكارتونيه بطريقة متوافقه مع الشريعه و السنة النبويه؟

موقع أنفيدل قاي الألحادي أورد الخبر الى جانب خبر أخر عن قيام مجموعة مسيحيه من الميثوديست والتي اصدرت امرا دينيا بأسم الرب المسيح للأعصار أيك بان يتوقف حالا. وقد صرح القس كالدويل بأنهم متأكدين تمام التأكد من تأثير وفاعلية هذا الأمر على الأعصار وخاصة انه يحمل رغبة المسيح.

موقع الأنترنيت- واي استنتج ان غضب الشيخ المنجد من لابسات البكيني في اولمبياد الصين قد يدفعه كذلك الى أصدار فتوى ضد
دونالد دك او بطوط الذي لايلبس سروالا ابدا.

موقع الأنترفيث قال متهكما" وقد بدا الشيخ محمد المنجد جادا جدا عندما قال ذلك في المقابله على تلفزيون المجد!!" ووصف الشيخ الجليل بأنه يتميز بالابداع والأبتكار في مجال الفتاوي الجديده.

في احد المنتديات الانكليزيه كتب احدهم" لم افهم شيئا..هل يتكرم احد بأن يشرح لي كيف يشكل م.م ( ميكي ماوس) خطرا على الأسلام؟" بينما اجابه اخر يتساءل: "من باب الفضول هل يستطيع احد ان يوضح الكيفيه التي تتم بها عملية قتل فأر كارتوني؟ هل يقدمونه للقط جارفيلد ليأكله مثلا؟ "

في تعليق وضعه أحدهم على الخبر في نيوز- نيت قال: يتضح من هذا كيف ان المسلمين هم ضعاف عقول أو معتوهين. ثم اعقبه اخر قائلا: من اساسيات الاسلام هو إن كنت سعيدا وتتمتع بحياتك..فهذا يعنى لديهم أن هناك خطأ في مكان ما..وبعده أخر:
أرجوكم ياجماعه كفاكم ضحكا ..فالنتحدث جد قليلا: ماهو حكمهم على كارتون دورا المستكشفه..لوول.

صحيفة الصن البريطانيه حاولت شرح معنى كلمة فتوى لقرائها فكتبت: الفتوى هو حكم إسلامي لقتل أحدهم.



وفي الختام اترككم مع افضل ماقرات في هذه الجوله وكان ماكتبه أحد المدونون الأجانب الذي قال متسائلا : مالذي حل بالمسلمين، هل فقدوا عقولهم؟


بن كريشان




Posted by The land of Sands
at 12:51 م
150 comments
Send this article to a friend
إرسال بالبريد الإلكتروني كتابة مدونة حول هذه المشاركة. المشاركة في Twitter المشاركة في Facebook المشاركة في نبضات Google

الجمعة، ١٩ سبتمبر، ٢٠٠٨
كيف تنشر الأديان الأمراض؟

تصلني، وبالتأكيد تصلك أنت كذلك عشرات من رسائل محّولة من أصدقائك على الأيميل، تطنب في مديح فضل بعض العلاجات الغريبه وتدعمها بأسنادات دينيه، كأن ذكر القرءان تلك الفاكهة أو اورد الحديث خبر تلك الثمره.


وقد نمُر، انا وأنت على هذه الترهات مرور الكرام، وبدون إعطائها أهمية . وقد نشعر بالشفقة على الشخص المؤمن الذي يرسلها ظانا بأنه سيحصل على الثواب بذاك التصرف. وهم لايتوانون عن طلبه على شكل دعائك لهم بعبارة" ولاتنسونا بالدعاء" التي لايفتئون يذيليون بها هذه الأيميلات المضحكه.

هل قلت مضحكه؟ نعم ولكن كما تعرفون فشر البليّة مايضحك. فأن بدت هذه غير عقلانيه ومتناقضة بالكامل مع الحقيقه والواقع، وإن كانت لاتنسجم مع الأساسيات البديهيه للعقل، وقد تثير السخريه ولكن لا يأخذها الواحد منا على محمل الجد بإعتبار أنه لاضرر منها.



أهذا صحيح؟ هل نستطيع الأطمئنان تماما بأن هذه الوصفات الطبيه لاضرر منها؟ أو قد يقول قائل أن ضررها لن يتعدي ذلك المؤمن نفسه الذي يصدق بها ويعرّض نفسه لأصابة مرضيه بإعتماده عليها وتجنبه الأخذ بالعلاج الطبي العلمي. وان هو فعل ذلك بنفسه ، فيستاهل وعلى نفسها جنت براقش.

أرسل لي أحد القراء من الكويت قصة رجل أعمال معروف في عالم المال توفي مؤخرا وهو في نهاية الأربعين بسبب إمتناعه عن أخذ العلاج الكيماوي ضد خلايا سرطانيه، وسافر الى أحد المعالجين بالطب النبوي والأعشاب في سوريا ، وضيّع شهورا هناك ..وعاد مقتنعا بأن ذلك العلاج قد شفاه، ولكن السرطان كان اثناء ذلك قد استفحل في جسده مما جعل إنقاذه مستحيلا. العلاج الكيماوي في المراحل الأولى للسرطان قد ينقذ المريض كما حصل في حالة المغنيه الأستراليه كيلي مانوغ.



فاض إيميلي الخاص هذا الأسبوع بمناسبة شهر رمضان بكثير من هذه التراهات ودعوني أقرأ عليكم بعض عناوينها:

۱- مأكولات تساعدك على التخلص من النسيان وحفظ القرءان.
۲- أدعية الأستغفار التي تعطي قوة الجسم والسلامة من الأمراض والأوصاب.
٣- التأخر في غسل الجنابه هو المسبب الأول للآلام الظهر.
٤- التمر يعالج من عقم النساء.

ولنتسلي قليلا مع هذه الفكاهات الدينيه:

ولنبدأ بأسرار التمر الذي يعتبر سوبر دواء لم تكتشفه مختبرات ليو الطبيه ولا معامل فايزر ولا حتي باير الدوائيه.

يقول مرسل الأيميل على ستايل هل تعلم:

هل تعلم أن التمر لاينقل الجراثيم والميكروبات وأن السوس الذي تجده بداخله يلتهم الأميبيا ويفتك بالجراثيم ( خاصة إن كان تمرا مسوسا ).هل تعلم إن من يأكل التمر يوميا لايقربه الجن الذي هو سبب الأصابة بكثير من الأمراض؟ هل تعلم أن حبوب لقاح التمر تعالج عقم النساء (لايقول تساعد في علاج، بل هي العلاج). ويضيف قائلا: هل تعلم بأن التمر هو اعظم غذاء ودواء تستخدمه ناسا لرواد الفضاء وفائدته الصحيه أكثر من الكافيار ( نعم يأكل رواد وكالة الفضاء ناسا معمول التمر مع غموس جناح الذبابه) وهل تعلم بأن ليف النخل هو افضل منظف للجسم البشري ويقي من جميع الأمراض الجلديه؟ ( عندنا شاعر نبطي في العين لديه قصيده يتغنى بها قدوم الصابون الى المنطقه الذي خلص الناس من التقيحات الجلديه التي لم يفيدها إستخدامهم لهذا الليف لمئات السنين) هل تعلم أن التمر لو غلي وشرب كالشاي يفرح القلب الحزين؟ ( أتمر او أفيون يقصد؟ ) هل تعلم أن تمر البرحي فيه اكسير الشباب وانه ينشط الغدد و يقوي الأعصاب؟ ( العجائز عندنا يكثرن منه ويرتفع السكر والكليسترول عندهن) هل تعلم ان تمرة واحده بها سعرات كافيه لليوم كله وان لم تاكل شيئا اخر؟ وهل تعلم ان التمر يستعمل في الحروب فهو غذاء يناله المقاتل فينشط غدته الكظريه مما يجعله لايهاب الموت؟ واخير قال هل تعلم أن هناك نوعا من النخل يموت بموت صاحبه؟

وهذه واحده ستعجبكم كيف استسلم فريق بحث ياباني وأشهروا إسلامهم وسلموا أكتشافهم القيم لمدعوذ إسمه الأستاذ الدكتور/ طه ابراهيم خليفة ( فطس الله سره).



يقول الايميل:


من الإعجاز العلمي لكتاب الله الكريم كتب الأستاذ الدكتور/ طه ابراهيم خليفة أستاذ النباتات الطبيية والعقاقير بجامعة الأزهر و عميدها السابق يروي ما يلي عن مادة.....
الميثالويثونيدز هي مادة يفرزها مخ الانسان و الحيوان بكميات قليلة. وهي مادة بروتينية بها كبريت لذا يمكنها الاتحاد بسهولة مع الزنك والحديد والفسفور. وتعتبر هذه المادة هامة جدا لحيوية جسم الانسان (خفض الكوليسترول – ضبط ضغط الدم – تقوية القلب – وضبط التنفس). ويزداد افراز هذه المادة من مخ الانسان تدريجيا بداية من سن ۱۵ حتى سن ٣۵ سنة. ثم يقل افرازها بعد ذلك حتى سن الستين. لذلك لم يكن من السهل الحصول عليها من الانسان. أما بالنسبة للحيوان فقد وجدت بنسبة قليلة. لذا اتجهت الانظار للبحث عنها في النباتات. وقام فريق من العلماء اليابانيين بالبحث عن هذه المادة السحرية و التي لها أكبر الأثر في ازالة أعراض الشيخوخة، فلم يعثروا على هذه المادة الا في نوعين من النباتات.....
في التين و في الزيتون ( توقعت أنه سيقول)

قام الأستاذ الدكتور/ طه ابراهيم خليفة بالبحث في القران الكريم فوجد أنه ورد ذكر التين مرة واحدة أما الزيتون فقد ورد ذكره صريحا ستة مرات ومرة واحدة بالاشارة ضمنيا في سورة المؤمنون : و شجرة تخرج من طور سيناء تنبت بالدهن وصبغ للاكلين ( لو كانت أشجار الزيتون تنبت في صحراء سيناء، لكنا زرعناها في مزارع العين من زمان، قل لي في فلسطين، في لبنان ، في تونس نعم، اما أشجار زيتون في صحراء قاحله مثل سيناء فلايعقل ).قام الأستاذ الدكتور/ طه ابراهيم خليفة بارسال كل المعلومات التي جمعها من القران الكريم الى فريق البحث الياباني. وبعد أن تأكدوا من اشارة ذكر كل ما توصلوا اليه في القران الكريم منذ أكثر من ۱٤۲۷ عام، أعلن رئيس فريق البحث الياباني اسلامه وتبعه اعضاء الفريق ثم قاموا بتسليم براءة الاختراع الى الأستاذ الدكتور/ طه ابراهيم خليفة.


لا أريد ان أطيل عليكم من هذه القصص فالخير فضيل، عندي وعندكم وأنتم تتلقون من هذه الزبالات الشيء الكثير. الخطر الأكبر ان المتدينون الأسلاميون وفي نزعتهم الوطنيه الدينيه المنتشره حاليا قد يرون العلاج الطبي غربيا كافرا ، فيمتنعون عنه ويلجئون الى علاجات التطبب النبوي. وهذا وارد جدا فقد أستمعت مرة الى متصل مشارك ببرنامج ديني بالأذاعه يطالب المستشفيات الحكوميه بتطبيق العلاجات النبويه وقال محتجا: إن العلماء الغرب قد أعترفوا بهذا الطب..فلماذا لاتعترف وزارة الصحه الأماراتيه به؟

أرأيتم ذلكم رجل وقع في شراك تصديق الكذب الذي يتناقله المسلمون بينهم. تصور أن هذا الرجل قد يمنع ابنه من العلاج الطبي ويحاول علاجه بشعوذة مثل الرقيه السحريه..أقصد الشرعيه؟ وربما يموت ذلك الطفل بين يديه بسبب ميكروب صغير . يقول له مشعوذي الطب النبوي أن ذلك مس من الجن وسيعالجه بالتمر، او حبة البركه..أو بعض نفثات من البصاق مصحوبة ب " اللهم انت الشافي لاشافي الا أنت".


الخطوره تكمن في أن الحكومات لاتستطيع الوقوف بوجه هذه الرده الأيمانيه فتجاملها وتمنح تراخيص لمراكز علاجيه تبيع هذه الشعوذات. وكنت قد كتبت مقالا سابقا تجدونه هنا عن الطب النبوي شرحت فيه انه مجرد نقل عن التطبب اليوناني القديم الذي ظهر قبل الرسول على يد إبي قراط والطبيب غالين مخلوطا بخرافات الوثنيه والجان الصحراويه.

كنت أتبع رابطا من جريدة لوس أنجليس تايمز عندما عثرت بالصدفة على خبر في الصحافة الكنديه من بريتش كولومبيا. وهي الولايه الكنديه الواقعه شمالا من ولاية واشنطن ومونتانا بالولايات المتحده. وكان أفضل مثال لما احاول ان أصل إليه.

أنتشر مرض النكاف فجأة بصورة وبائيه في ولاية بريتش كولومبيا مما حدا بالسلطات الصحيه بان تضع مناطق كاملة تحت الحجر الصحي ومنع الأنتقال. النكاف، ويسمى في دول الخليج والعراق الخاز باز هو مرض من السهل تجنبه باللقاحات و لكن الأصابة به للكبار قد تتسبب بمضاعفات خطيره منها العقم لدي الرجال، ألأصابه بألتهاب الدماغ، مرض السحايا ويؤدي في حالات نادره الى التسبب بضعف السمع. من أكثر من مائتين حالة اصابه تم تحديد المنطقه التي بدا منها المرض ، فماذا وجدوا؟

تم تعقب الحالات حتى تم أكتشاف مصدرها في وادي فريزر حيث توجد "مجموعه دينيه " منغلقة على نفسها حرم رجال الدين فيها التطعيم واللقاحات ضد الأمراض. عملية اللقاح لخلق المناعه في المجتمعات ضد الأمراض هي أساس الطب الوقائي. يجب أن تصل درجة التطعيم الى نسبة كبيره في المجتمع حتى نضمن الحمايه للجميع. أن رفض التطعيم من هذه المجموعه الدينيه لم يجعلهم هم فقط أهدافا سهلة للفيروس، بل عرّض المجتمع كله للاصابه. أندلع فيروس النكاف على أثر هذا كالنار ووصل الى ضاحية بيرنابي.



تساؤلي هنا لو حدث أفتراضيا هذا الشيء في بلاد الرمال( كما تدل المؤشرات على إحتمالية كبيره على ضوء أنتشار تصديق الأعتقادات الأسلاميه المتعلقه بالتطبب والتغذيه) . أن المرض قد لايفتك بمن يتمنع عن العلاج الطبي الحديث، بل كذلك بافراد أخرين في المجتمع وقد يكون هؤلاء أولادي واولادك. في بريطانيا مثلا امتنعت الممرضات المسلمات مثلا عن تطهير أياديهن بالكحول لموانع دينيه مما أدى الى خلق قضية كبيره في بريطانيا وصار المرضى يصرون على عدم تواجد ممرضه مسلمه في غرف العمليات.. من الممكن ان الضرر سيصيب اولادهم هم، اليس هؤلاء قصّر ؟ ألا يستدعي هذا تدخل الدولة والمجتمع لحمايتهم من الإصابة بسبب الإعتقادات الخرافيه لأبائهم وامهاتهم.

اللاعقلانيه هي اللاعقلانيه..فرفض المتدينين لليبراليه و أحترام الحريات الفرديه و الأحتكام الى نماذج علمانيه في كوم..وهذا في كوم اخر. كلا الكومتان عباره عن رفض ساذج و غير عقلاني للحداثه والتقدم.. إلا أن رفض العلم والطب الحديث ، وقبول الجهل والتخلف هو لاعقلانيه خطيره جدا، لأنها لاتضر اصحابها فقط بل ، يأتي وبالها على الناس كلهم.

عندما ظهر لنا الأسبوع الماضي الشيخ محمد المنجد أحد شيوخ السلف الوهابي واطلق فتواه بان الفاره هي من جند أبليس وأنها تحرق بيوت الناس ووجب جلدها، لم يخجل مما قال، بل اضاف بثقة الأهبل بأن يجب ان يقام الحد على ميكي ماوس و يجلد القط توم معه ، وربما سفك دم من يشاهد الرسوم المتحركه من الأطفال. قد نسخر منه ونضحك على غباءه المستطير، ولكن تخيل لو كان هناك مُعالج للناس يعتقد مثل مايعتقد الشيخ المنجد بحماقات كهذه ، ويطبقها على الناس، وهنا يصح قول الشاعر فيهم:

لكل داء دواء يستطب به// الا الحماقة اعيت من يداويها،،،




من حق المؤمن أن يتخذ قرارات حمقاء في حياته..وإن أصابه الضرر بسببها فلن يتعاطف معه احد لأنه أحمق..ولكن ان تؤدي حماقته الى الضرر بالمجتمع! فهذا شيء غير مقبول. . ومهما بلغت أوهامه واقتناعاته ..فلايمكن أن ندعه يفعل مايشاء ، لأنه يعرض حياة الأخرين للخطر.


بن كريشان


Posted by The land of Sands
at 10:50 م
83 comments
Send this article to a friend
إرسال بالبريد الإلكتروني كتابة مدونة حول هذه المشاركة. المشاركة في Twitter المشاركة في Facebook المشاركة في نبضات Google

الأربعاء، ١٧ سبتمبر، ٢٠٠٨
دائرة الشر بين التقاليد والدين

قتل البنات المشاكسات مجرد عاده قبليه!


قامت عائلات ثلاث فتيات مراهقات بأقليم بلوشستان الباكستاني بدفنهن حيّات ثم أخرجن وهن مازلن يتنفسن..و تم أطلاق الرصاص على أجسادهن حتى فارقن الحياة.

أوردت الخبر منظمة هيمان رايت وتناقلته عدة مواقع و صحف عالميه من ضمنها التلغراف البريطانيه. السبب كان أن هؤلاء المراهقات البالغات من العمر مابين ١٦ و ١۹ سنه كن قد أبدين رغبتهن بالزواج فيمن يرغبن هن، وليس ماتريده عائلاتهن. طبعا عائلات هؤلاء المراهقات لم تجد بين أيدها حلا..إلا أن تقوم بقتلهن بهذه الطريقة الوحشيه.

ممثل إقليم بلوشستان في البرلمان الباكستاني إسرار زهري دافع عن هذا الفعل البربري أمام أعضاء المجلس و أعلن وقوفه في صف عوائل هؤلاء المراهقات في فعلهم الشنيع على اساس أن معاقبة البنات " المشاكسات" هو عُرف قبلي يجب إحترامه.

هل هذا معقول؟ كيف يستطيع أحد أن يقف مبررا جريمة نكراء كهذه بهذا الموقف المقزز؟


أنه من الحكمة بالنسبة لنا هنا في أرض الرمال أن ننظر الى مسببات هذه الجرائم الوحشيه حيث أن المرأة لدينا ليست بأفضل حال. بلاد الرمال مازالت خارج " العالم المتمدن" حيث تذبح العربيات بالسكاكين لمخالفتهن رغبة الذكور الغيورين.. بينما تقف العدالة الى جانب المجرمين.


صرح ممثل أقليم بلوشستان:

هذه تقاليدنا وسأستمر في الدفاع عنها. أن الذين يجب أن يخشاها فقط هؤلاء الذين ينغمسون في أعمال منافية للأدب.

الأمر الغير مستغرب في هذه الحالات هو أنه بدل محاسبة المجرمين يوضع اللوم على الضحايا. وهو مافعله النائب إسرار زهري هنا. فلو لم يرغبن بالزواج ممن تختاره عائلاتهن ..فقد يكن اليوم أحياء يعشن حالة المذله والمهانه . غرور وقح في تبرير جريمة قذره ، ضد الأضعف في المجتمع.


وعلى الرغم مما قاله النائب البلوشي في البرلمان فأن ماحدث ليس فقط عرفا قبليا عاديا، بل هو عادات تحدث تحت موافقة وبركة السلطات الأسلاميه في اقليمه..قد لايكون الدين هو العامل الوحيد ولكنه عامل بالتأكيد يؤجج ويعمل على إستمرارية هذه العادات وخاصة بأحتقاره للمرأه والتعامل معها على انها أنسانه من الدرجه الثانيه.

التعاليم الإسلاميه تخلق البيئه الإلهيه الحاضنه لهذه التصرفات بأعتبارها المرأه أنسانة ناقصة لاتتساوى حقوقها مع حقوق ومكانة الرجل، إضافة الى وجود هذه الأعراف والتقاليد ..يجعل منهما دائرتى شر يكمل كل منها الأخر.




كيف يمكن منع همجية كهذه؟ كيف نقبل في مجتمعات يفترض فيها التحضر قتل طفلات في طقوس قبليه عتيقه امام مرأى ومسمع العالم؟ عالمنا اليوم مليء بظواهر كثيرة تشير الى وجود ظاهرة كراهية المرأه . نجدها في الأديان الكتابيه الثلاث التي تلقى عليها كل مسببات الذنوب، فمن ثقافة حصر حياتها ودورها في تربية اطفالها فقط، الى المواقع الأباحيه التي تصور المرأه ككائن جاهز للأغتصاب. انني لا ارى دفعا كافيا من صحافتنا العربيه و منظمات المرأه العربيه للكتابة والأحتجاج بما يكفي لأجبار الحكومات على تغيير مواقفها وإلقاء اشد العقوبات بمن يقوم بهذه المماراسات. حتى النساء بأمكانهن عمل شيء ولو فرادى بمحاربة الهيمنه البطرياركيه الذكوريه المبرره إسلاميا في الاف المواقع الدينيه ، بمهاجمتها و أطلاق مواقع و مدونات بديله تتكلم و تهاجم هذه الظاهره و تنتقد موقف الأسلام والمشايخ منها..وإلا فلن يتغير هذا الدين ، ولن تختفي تلك الأعراف البشعه.

حسب تقرير منظمة هيومان واتش في سنة ١۹۹۷ بأن ۹٧٪ من الفتيات اللاتي قتلن في الأردن بجرائم الشرف كن بريئات وعفيفات واثبتت تقارير الشرطه بانهن كن عذراوات. وهذا يعنى أن دافع الجريمه كان أما ظنا خاطيء واما رغبة في جعلها عبرة لغيرها لتطاولها على سلطة الرجل المُكرسه في هذه الأعراف الباليه.

ولا شيء في مجتمع مدني يبرر قتل أنسانة لأنها لم تكن " عذراء". انه مجتمع مريض سقيم. ومع هذا يقوم القضاة الذكور في الأردن وسوريا والعراق وفلسطين وغيرها من أرض الرمال بالتعاطف مع المجرمين الذكور لأنهم يدافعون عن وجود هذه الأبويه الذكوريه..يحافظون على إستمرارية البطرياركيه المعتمده على سلطة الرجل.


من يتصور وجود مجتمعات يقتل الأخ فيها شقيقته؟ من يتصور مجتمعا يذبح فيه الاب أبنته؟ من يتخيل مجتمعات يساهم فيها النظام القضائي والقضاة بالمشاركه في هذه الجرائم؟ لاتذهب بعيد ، انها أرض الرمال حيث المرأة على قيد الحياه لاتعنى الكثير..فمابالك بها مقتوله؟


بن كريشان

Posted by The land of Sands
at 6:13 م
196 comments
Send this article to a friend
إرسال بالبريد الإلكتروني كتابة مدونة حول هذه المشاركة. المشاركة في Twitter المشاركة في Facebook المشاركة في نبضات Google

الجمعة، ١٢ سبتمبر، ٢٠٠٨
إصلاح الأسلام

كيف يُصلح الأسلام..والمسلمون لايرغبون بذلك؟


قليل من الناس مثلي يستيقظون في صباح ويك-إند رمضاني كئيب على رسالة من أحد يريد ان يقتله. هذا إيميل وجدته في بريدي صباح اليوم ، يقول كاتبه:

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على رسول الله وصحبه ومن ولاه أما بعد،

الأخ الملحد/ بن كريشان،

لقد أطلعت على بعض ماتكتبون وماتضعون من رسومات في موقعكم الذي تسميه أرض الرمال ، كماقرأت كلاما يشيب له الرأس وأنني لا أريد ألا ان أكون ناصحا و مرشدا ومذكرا لك ومن يؤيدك ويمتدحك بأن ماتكتبه ، يقع في حكم الأرتداد عن دين الله وعلى الأنسان الحيطة والحذر من عقوبته سواء في الدنيا أو في الأخره. أن حكم المرتد في الأسلام هو الأستتابة لثلاثة ايام فان لم يرجع عن غيه يجب على ولي الأمر قتله وجوبا إن لم يسلم وذلك لقول النبي صلى الله عليه وسلم من بدل دينه فأقتلوه أن لم يكن طفلا أو مجنونا و لو كان تارك ما فرض الله من الفرائض وجب أمره و قهره على الأتيان بما أمر الله فمابال واحد مثلك يتهجم ويتلفظ بالكفر الصريح وفي زمن الرده والبهتان فأكتب ماتشاء يا ابن كريشان أنت وأمثالك ولكن تذكر أن بطش الله شديد وانتقامه سريع.

وتحية بما يليق بك،


محمد إبراهيم الخياط





في البدايه ظننت أن صاحب الأيميل قد يكون من المشايخ لأسلوبه المقعور في الكتابه ..ثم فكرت ربما انه الشيخ المدعوذ نبيل العوضي نفسه متخفي تحت اسم فني ، وخاصة أنني كنت اشتغل بأعداد الكاريكاتير أعلاه الليله الماضيه ..فقلت يمكن القلوب عند بعضيها ، ولكن بعد ذلك غيرت رأيي فلا اعتقد ان الشيخ نبيل سيسمينى" الأخ".. بصراحة أعجبتني عبارة الأخ الملحد.. اول مره واحد يسميني هكذا وكأنني رفيق نضال..الأخ محمد الخياط واحد من ملايين المسلمين المتعطشين لرؤية الدماء..دماء المرتدين والملحدين، وما لا يعيه أخينا الغير ملحد هنا هو ان هناك كثير من شيوخ الدين لا يتفقون معه في رأيه وإلا فما معنى " الرحمن والرحيم" عند بسملة كل سوره أن كان المسلم الذي يغير دينه يصبح قتله "وجوبا" كما يقول كاتب الأيميل ..ثم ورغم توضيح صاحب الأيميل بخصوص تفاصيل وفنيات إعدام المرتد في الإسلام.. أيتوقع منا أن نفرح لأن الله الرحمن الرحيم على الأقل ، لايقتل الاطفال والمجانين من الملحدين. في الواقع أن الأمر لايقتصر عند هذا الأله " الرحمن الرحيم" على القتل فقط بل يمتد الى مصادرة أموال المرتد وتطليق زوجته ، وأخذ أولاده تحت الوصايه. لا المسيحيه ولا اليهوديه تطلق شعارات مثل الرحمن الرحيم، الأسلام فقط يفعل ذلك.. مع أنه ليس فيه دليل على الرحمة من شيء.


الأعدام للمرتد هي جريمه شرعيه قانونيه


عقوبة أعدام المرتدين هي واحده من أكثر جوانب الأسلام شرورا، وقد صمدت من غابر الزمان حتى عصرنا هذا. نصوص قوانين الرده الموجوده في كل بلاد الرمال هي أرث من الماضي ربما جاءنا من مخلفات الدوله العثمانيه.


المسيحيون واليهود ليسوا بريئون من أرتكاب الفظائع في قتل المرتدين وحرق الناس ورجمهم ، ولكن ولحسن حظهم أصبح ذلك شيئا من الماضي بفضل العلمانيه و أنتصار العقل على خرافات الأديان، فقد مرت كلا الديانتان بعملية أصلاحيه وأصبح مجرد التفكير في أمر وحشي كهذا مرفوض تماما.


الأسلام لم يتقدم ابدا في هذه الناحيه وظل بدائيا متخلفا يحمل هذا القانون الهمجي منذ القرون الوسطى . أغلب المسلمين يؤيدون ، عقوبة الأعدام لمن يترك دينهم. حتى المسلمين الذين في الغرب يتبعون تخلف الأمم التي اتوا منها في هذا الأمر، مع أن هذا أمر ترفضه الليبراليه الغربيه القائمه على مباديء الحريه الشخصيه وحرية الضمير.


بما ان حرية المعتقد هو شيء تكفله وثيقة أعلان حقوق الأنسان العالمي ، وهي وثيقة وقعت عليها كل امم بلاد الرمال صرنا نلحظ مؤخرا ان بعض الدول مثل باكستان وماليزيا تحاول ان تستبدل عقوبة الأعدام بالحبس المؤبد. ماليزيا مثلا ُتخضع المرتد لدورة " إعادة تثقيف" لأعادته الى الأسلام ..و مع هذا هناك اصوات معارضه كثيره تأتي بتأييد من الشارع ومن الجماهير الاسلاميه التي تريد أن ترى استمراية تطبيق هذه العقوبه.




حسنا لقد ذكرت محاولة ماليزيا وباكستان في الألتفاف على هذا القانون الدراكوني الظالم ولكن ماذا بالنسبة للدول العربيه؟ هناك ألاف المقالات التي كتبت و صيحات اطلقت من كثير من المفكرين وبعضهم رجال دين انفسهم. مثلا الدكتور جمال البنا وهو عبقرية فذه بأفكاره الأصلاحيه التي لو طبقت لكان الأسلام اليوم دينا حداثيا يتفوق على المسيحيه ولكن هيهات..فهو يُسب ويُلعن في الصحف وعلى منابر الأسلاميين و في الأنترنيت..هل التقليديون المحافظون في هذا الدين هم من يحركون مشاعر الشارع ..أو ربما أن المسلمين انفسهم لايريدون اصلاحا.


العام الماضي في مصر قام المفتى العام للجمهوريه الشيخ علي جمعه بالتصريح لجريدة واشنغتن بوست بما أذهل الكثيرون ، و فجر جدالا فقهيا اقام الدنيا واثار الأحتجاجات عليه عندما قال فقط : بأن الأسلام يقبل حق الأنسان في أختيار دينه. وان العقوبه على تركه لم يُنص بها في القرءان. حتى أنني والله تأثرت بكلامه و كدت أن أزيل صورته من رقصة الكان كان هنا.

وقال مفتي مصر في بيان له بعد ذلك "الله قد كفل للبشرية جمعاء حق اختيار دينهم دون إكراه أو ضغط خارجي، والاختيار يعني الحرية والحرية تشمل الحق في ارتكاب الأخطاء والذنوب طالما ان ضررها لا يمتد إلى الآخرين".


وتحت ضغوطات كثيره وأتهامات بأن ذلك ترخيص للمسلمين بأعتناق المسيحيه خاصة من جماعة الأخوان المسلمين ..صار الشيخ علي جمعه يتراجع تدريجيا عن موقفه شيئا فشيئا حتى صرح أخيرا:

" حرصا مني على بيان ماقلته من حقائق في مقالتي الأصليه فأننا نؤكد بأن الرده ذنب كبير يستوجب العقاب اذا خشي من صاحبها أثارة فتنة في صفوف مجتمع المسلمين."


العربيه

****
أسامه حسن ، إمام شاب كانت له شعبية كبيره بين مسلمي بريطانيا والذي ايد حق المسلم بأن يغير دينه او يتخلى عنه لم يكتف المسلمون هناك فقط بالتنديد به، بل ظهرت مواقع اسلاميه بريطانيه تهدد بقتله هو.




المزعج حقا هو في وجود كثير من الشخصيات الأسلاميه المهمه مثل الشيخ علي جمعه لديهم الاستعداد لدعم حرية أختيار الأنسان الشخصيه وحرية الضمير في المسائل الدينيه الا أن هناك عددا كبيرا جدا من المسلمين العاديين يقومون بأجبارهم على تغيير موقفهم ليبقى الأسلام كما هو همجيا متخلفا.

فالنفكر مليا بهذا! المسلمون لايكتفون فقط بقتل المرتد والملحد ، بل يريدون قتل اي شيخ او أمام أو مفتي يتجرأ أن يقول لهم غير هذا الكلام.

لقد وصل الأنحطاط في الثقافة الأسلاميه الى درجة انهم سيقتلون من يقول لهم أنه من الخطأ قتل المختلف معكم بالرأي.


أن لم نستطع ان نتقبل اختلاف الأراء ، فنحن غير مؤهلين لتكوين مجتمعات عصريه ديموقراطية حديثه. هل تستطيع تحديث أناس لايريدون الحداثه؟ هل تستطيع اصلاح أناس لايريدون ان ينصلحوا؟ هل تستطيع أن تنوّر من لايريد أن يتنوّر؟ أبدا ..فمالفائده من وجود عقول ، ووجود مفكرين إسلاميين .. طالما أن من ينتصر في النهايه هو التهديد و الغوغائيه والبلطجه والعنف .


الأخ الملحد / بن كريشان

Posted by The land of Sands
at 1:09 م
304 comments
Send this article to a friend
إرسال بالبريد الإلكتروني كتابة مدونة حول هذه المشاركة. المشاركة في Twitter المشاركة في Facebook المشاركة في نبضات Google

الأربعاء، ١٠ سبتمبر، ٢٠٠٨
دكتاتورية الحركات الأسلاميه


الدين أولا ومن ثم السياسة، فهي مجرد فرع منه !



هذا كان تصريحا لنائب البرلمان البحريني السلفي جاسم السعيدي في جريدة البيان الأماراتيه يوم أمس تجدونه هنا . وقد ظهر السعيدي في صورة مع محرر الصحيفه وقد أرتدى الزي السعودي النجدي وبلحية شعثاء منكوشه وكأنه ممثل في دور ابي لهب في أحد المسلسلات الرمضانيه، وقد جاء تصريحه كجواب على سؤال مباشر من المحرر هو : لمن تعطي الأولوية في عملك.. للسياسة أم للدين؟

في نص الحوار قال هذا النائب السلفي: الدين أولا ومن ثم السياسه ، فالدين عام والسياسيه ماهي الا أحد فروعه. الدين الإسلامي دين شامل متكامل ( ولاصابون تايد) يشمل أمور الحياة كاملة وبما لا يتعارض مع حاجات ورغبات المواطن في حدود الشريعة وما أمرنا الله به لذا فنحن لا نفرق الدين على السياسة أبدا.

في الواقع ان الديموقراطيه الحقيقيه هي فن التوفيق بين مع الأراء. وهي كذلك اسلوب أنجاز في حكم الدوله ذات المجتمعات المختلفه والمتمايزه في اهتماماتها. إلا أن الأسلاميين يظنون أن الديموقراطيه هي أداة لفرض أرادتهم على الأخرين بالقوه. هذا الموقف السلطوي يتفق مع استراتيجيات الأيدولوجيات الدينيه في بلاد الرمال، فليس هناك حلول وسط حين يتعلق الأمر بأرادة "الله".

يقول النائب البحريني السلفي جاسم السعيدي:

"أنني نائب مستقل أمثل شعب البحرين كافة وأبناء دائرتي خاصة فهم من انتخبني و لي التزامين ، الأول: يكمن من ضميري في تحقيق إرادة الله سبحانه وتعالى والثاني يتمثل فيمن انتخبني.."

وقال ايضا:
«إننا ضد أي عمل تلفزيوني أو سينمائي فيه مخالفة للشريعة الإسلامية ويؤثر بشكل سلبي على الشباب البحريني من ذكور وإناث ونحن مع التطور ولسنا برجعيين ولكن ضمن حدود الله وبما لا يخالف الكتاب والسنة وأنني انتهز هذه الفرصة لمطالبة وزارة الأعلام من على هذا المنبر وضع هذا الأمر في الحسبان حتى لا تتضرر الأسرة البحرينية من تلك الأعمال"


هذا النائب الأسلامي ومن برلمانه في البحرين.. لايختلف في تفكيره عن النائب الأسلامي في البرلمان الكويتي أو المصري او العراقي او الأردني..ولايختلفون في هذه النظره سواء كانوا سلفيين ام أخوانجيين أو حتى شيعه. فهم سيشاركون في العمل النيابي وكأنهم يؤمنون بمباديء الديموقراطيه..ولكن هدفهم على المدى الطويل ، هو الحصول على القوة الكافيه لتحطيم النظام الديموقراطي واستبداله بنظام تحت سيطرتهم .

هؤلاء النواب الأسلاميين يخفون تلك الأجنده ويكذبون عندما يتعلق الأمر بأهدافهم الحقيقيه..ولكنهم مثل النائب السعيدي، لايستطيعون اخفاء ذلك فهو واضح وضوح الشمس ويظهر من خلال مواقفهم وتصريحاتهم و برامجهم التي تحوم حول خلق مجتمع دكتاتوري ثيوقراطي النزعه..ان حركة حماس تعطي مثالا واقعيا عما سيحدث في اي من هذه الدول لو حانت لهم الفرصه.

أذا كانت الديموقراطيه هي فن التوافق كما ذكرنا ، فهم ابعد الناس عن ذلك. أن متابعة تصاريحهم وتصرفاتهم يريك الى أي درجة يؤمنون بهذا التوافق بينهم وبين الأخرين من الأطياف السياسيه الأخرى. انهم يتعاملون مع السياسه وكأنها سباق يحصلون فيه على كل شيء ولايحصل غيرهم على أي شيء. وفي سبيل هذا لايراعون أي أعتبار للمدنيه والقواعد والنظام ليحصلوا عل مبتغاهم.


أن هدفهم النهائي هو إزاحة خصومهم من امامهم تماما والهيمنه السياسيه على الدوله ، فأن لم يحدث هذا بتحييد المعارضه..فلابأس من التصفيه الجسديه والعنف، طالما يقود هذا الى الأنفراد بالسلطه. ان هذا الأسلوب ليس بمُستجد على الساحه فقد أتبعته الحركات الفاشيه والنازيه والشيوعيه وغيرها من قبل في التاريخ..فالديموقراطيه لديهم ليست هي الهدف..بل الوسيله فقط.

أن طبيعة الأديان عموما دكتاتوريه والأسلام يظهر هذا في مطلقيته التي تميل نحو التسلط كما هو واضح من منظومته الفقهيه والتي تحدد الأمور بالأبيض وألأسود، فالمعارض هو عدو الله ..وهو الشر المطلق الذي لايجوز التوافق معه.


أن الأعتماد على منهج سياسي ديني يقود بالضروره الى الدكتاتوريه والتسلط. فالأيمان الديني يحرّض دائما على فرض المنهج الأسلامي الشرعي على الناس..بأجندته المعارضه لأي فكر سياسي اخر..فكما قال النائب السعيدي السياسه مجرد فرع من فروع الدين، وهو بقوله هذا لايعترف بوجود أي توجه ليبرالي أو ديموقراطي لغيره من النواب الأخرين معه في المجلس.


أن أستخدام الديموقراطيه لفرض سياسيات حزب أو حركة أسلاميه واحده على كل المجتمع..وعزل وتهميش الأطراف الأخرى هو مايُعرف في العلوم السياسيه بأسم : الفاشيه، اليس كذلك؟ أنها موجة فاشيه اخرى يأخوان أبتلينا بها..وكما يقول المثل مالك في الطيب نصيب يأرض الرمال، فمسيرتنا جائت من قومجيات فاشيه، وفي طريقها الى ثيولوجيات فاشيه ..أفشل وأكثر ظلما وأشد فسادا.

قرأت في أرشيف جريدة الشرق الأوسط مقالا قديما لكاتب اسمه مصطفى تاج الدين يقول فيه:

ولقد رجعت لنفسي بعد تجربة دامت أكثر من عقد من الزمن في إطار العمل الاسلامي أفكر في الحركة الاسلامية، وأهدافها البعيدة وحاولت قدر المستطاع ان أتجرد من النسق الكلي للأفكار التي تبنيناها لمدة غير يسيرة من الزمن. إذ اصبحت مقتنعا بأن التفكير من داخل النسق ، لا ينتج فكرا مستقبليا لأنه فكر محكوم بردود الأفعال، وتأكدت من خطورة انتماء العلماء الى الأحزاب والحركات وهي بدعة جديدة جنت على الاجتهاد وجعلته مرهونا لدى المؤسسة أو التنظيم .

ولا يغرنك اتهام ابناء الحركات الاسلامية للعلماء بخدمتهم للسلطة و وصفهم بفقهاء السلاطين، فقد أحيانا الله لنرى أنصاف العلماء ترهنهم جماهيرهم، وتوظفهم تنظيماتهم، ولا فرق عندي بين خدمة الفكر للسلطة ..وخدمته الحزب أو الحركه الأسلاميه ما دامت النتيجة واحدة: قتل حرية الفكر ووأد الابداع.


أن الليبراليه السياسيه أكثر تفاؤلا وثقة بالأنسان، وتميل الى تقبل التعدديه والأختلاف بين الأراء..بينما الأسلام السياسي تشائمي جدا..سوداوي النظره يعتبر الأنسان مصدر شر لايستحق الثقه ، لذا فهو لايستحق حتى أن يمُنح حرية خارج الأطر الدينيه المتشدده والتي ستخترق المجتمع أفقيا ورأسيا ومن اعلى ومن اسفل وستخنقه تحت نظام تسلطي يدفع بتخلف المجتمع والدوله من خلال تقريره الصارم لجميع مناحى الحياة الأنسانيه والثقافيه والتعليميه والترفيهيه والمؤسسيه.. وسيقضى على أي أمل لشعوبنا واجيالنا بالحريه والأبداع والتقدم .


بن كريشان

Posted by The land of Sands
at 2:59 م
72 comments
Send this article to a friend
إرسال بالبريد الإلكتروني كتابة مدونة حول هذه المشاركة. المشاركة في Twitter المشاركة في Facebook المشاركة في نبضات Google

الأحد، ٧ سبتمبر، ٢٠٠٨
علامات الساعة الصغرى والكبرى ..والمتوسطه




أن فكرة نهاية العالم تبقى هاجسا يروع كثير من الناس ويبعث الرعب في قلوبهم فمنهم الخائف من ظهور المسيح الدجال ومنهم من يخشى أن تقول له دابة الارض بووووه، ومنهم من ترتعد فرائصه و تصطك اسنانه كلما فكر بظهور الناس اليأجوجيون وابناء عمومتهم المأجوجيون.. من بالوعة الشارع الذي امام بيته.

ولأننا، في مدونة أرض الرمال- معكم في هواجسكم ومخاوفكم و خاصة بمناسبة الشهر الفضيل هذا..الذي يستغل فيه المدعوذون فرصة أرتفاع منسوب الطاقه الأيمانيه في عقل الفرد للعبث بعقولكم..قررنا أن نكتب شرحا موجزا عن يوم القيامه وعلاماته الصغري منها و الكبرى ومابينهما.

عندما تسمع ان العالم سينتهي، مالذي تفعله؟ هل تشعر بالقلق؟ بالخوف مما يبطنه المستقبل لك عندها ومالذي عليك أن تفعله؟ لاتقلق أبدا عزيزي مواطن بلاد الرمال..فقد جئنا لنجدتك ومساعدتك وستجد أن شاء الله هنا دليلا وافيا عما يجب ان تفعله في ذلك اليوم الأخير.






بما أن فكرة " أن هناك يوما أخيرا ستنتهي الحياة بعده" هي فكره دينيه، غير مثبته علميا ولا دليل عليها ألا ماتنبأ به هؤلاء الأنبياء من بنى اسرائيل ومن جاء من بعدهم..مثل صلعم. والذي حتى في عهده أنشق القمر الى نصفين كما تشق صفحة من دفتر..كعلامة تحذيريه من رب الرمال بأن الساعة قادمه وأن يوم القيامه لاريب فيه..وبما أن صلعم كان يقوم بوظيفتين في نفس الوقت منها أنه رسول، فماعليه الا البلاغ..وفي وقت الفراغ يشتغل نبي يتنبأ بالمستقبل فقد كرر كثيرا من أوصاف نهاية العالم كما وردت في المسيحيه بالذات مع تفصيل اقل ( محد أحسن من حد) وقال في محكم كتابه العزيز: " فهل ينظرون إلا الساعة أن تأتيهم بغتة فقد جاء أشراطها" ومعنى ينظرون هو ينتظرون واشراطها هي بالطبع علاماتها والتي سنأتي على ذكرها..فتابعون.

فمن تلك العلامات بعثته صلى الله عليه وصلعم ، ففي الحديث عنه صلى الله عليه وصلعم أنه قال : ( بعثت أنا والساعة كهاتين . وقَرَنَ بين السبابة والوسطى ) متفق عليه . وفي هذا إشارة إلى أن قيام الساعة قريب كقرب الإصبع السبابة من الإصبع الوسطى ..وصار لنا ننتظر ذلك منذ ألف وأربعمائة سنه .. والأن سيداتي آنساتي..سادتي أليكم علامات الساعه:


ونبدأ ببعض العلامات ومنها أنشقاق القمر فعن ابن مسعود رضي الله عنه ، قال : ( انشق القمر على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم فرقتين ، فرقة فوق الجبل وفرقة دونه ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : اشهدوا ) رواه البخاري ومسلم. ومعنى هذا أن القمر قد أنقطع الى جزئين واحد فوق الجبل و واحد تحته ( القمر بحجم قارة استراليا فكيف يكون فوق وتحت جبل) ..الواقع أنه ليس فقط كيف قام صلعم بشق القمر؟..بل كيف ألصقه مرة اخرى؟ وخاصة قبل أكتشاف اسمنت بورتلاند الأبيض..وإلا لرأيتم به اليوم شرخا طويلا .. فسبحان الله

علامة الريح فقد حذر صلعم من مجيء ريح من اليمن..تقتل كل مسلم في اخر الزمن. وقد وجدت تحليلا خطيرا في موقع المنشاوي للدراسات والبحوث ( هذا اللي أحنا فالحين فيه) يحسب بأن هذه الريح ستحدث بعد ٦۵ سنه وذلك أعتمادا على حديث رواه واحد اسمه عاصم الأحول..وأفتراضا بأن أقصى عمر للأمه الأسلاميه هو ۱۵۰۰ سنه فالباقي هو العدد الذي ذكره. ويود موقع مدونة أرض الرمال ان يساهم في هذا البحث الجليل الذي قام به الدكتور المنشاوي فقمنا بالبحث عن اسباب ومصدر هذه الرياح التي ستأتي من اليمن السعيد- وبعد جهد جهيد استنتجنا انه الدخان المنبعث من تدخين أبو يمن للمداعه اليمنيه وهي شيء يشبه الأرجيله ..ألا أنه بحجم الشاحنه، وسيشكل غمامة من التلوث وحين تهب تلك الريح الى الشمال فستخنق كل من هم في جزيرة العرب..ولكن ماذا عن المسلمين الذين في أمريكا وتشيلي؟ ولماذا لا تقتل تلك الريح غير المسلمين. لذا يوصي موقع مدونة أرض الرمال بأعتناق المسيحيه أو الهندوسيه قبل مضي ٦۵ سنه .. حرصا على سلامتكم.





طبعا ستظهر علامات كثيره أخرى وهذا موجز عنها:

- أنتشار الحروب والفتن ( كما نرى في العراق وغزه)

- تطاول البدو في البنيان ( برج دبي مثلا)

- أنتشار السمنه ومطاعم الوجبات السريعه.

- الفيضانات والتسونامي والزلازل وسقوط أحجار جبل المقطم.

- ألقاء القبض على طلعت مصطفى لقتله سوزان تميم.

- فشل أخر موديل لسيارة لاندكروزر في منافسة الموديل الأقدم.

- ظهور الدابه التي تكلم الناس ( نبيل العوضي).

- أنحسار الفرات عن جبل من الذهب رغم ان اعمق نهر في العالم لايتعدي ١۱ مترا ( الميسيسبي والنيل). ألا أن كان هذا الجبل بحجم كراج سيارتي.

- طلوع الشمس من مغربها ( لاندري ابسبب انعكاس دوران الأرض..أم ان الشمس تلعب معاهم مقلب الكاميرا الخفيه) حديث عبد الله بن أبي أوفى قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: " تأتي ليلة قدر ثلاث ليال لا يعرفها إلا المتهجدون يقوم فيقرأ حزبه ثم ينام ثم يقوم فيقرأ ثم ينام ثم يقوم فعندها يموج الناس بعضهم في بعض حتى إذا صلوا الفجر وجلسوا فإذا هم بالشمس قد طلعت من مغربها فيضج الناس ضجة واحدة حتى إذا توسطت السماء ..رجعت"

وهذا أقرب الى الأعتقاد السائد قديما بأن الشمس هي التي تدور حول الأرض وانها تبات تحت عرش الرحمن. وهناك حديث سأل فيه صلعم أبا ذر بدلال وغنج قائلا: يا أبا ذر، واسبل بعيونه قليلا ثم تابع: أتدري أين تغيب الشمس فقال الله ورسوله اعلم، قال فأنها تذهب حتى تسجد تحت العرش..وفي سورة يس الايه رقم ٣٨ تقول والشمس تجرى لمستقر لها..ومنه نستنتج ان الشمس مستقرها هو تحت العرش..وهذا يطرح أشكالية كبيره هنا، لو كانت الشمس فعلا تحت العرش..فكيف لايحترق طيزه سبحانه؟



- ظهور المهدي – وقد قال صلعم انه سيكون من آل البيت مما يعزز الفكره الشيعيه بانه المهدي المنتظر عندهم، وسيتسبب بالحرب العالميه الثالثه، وحسب رأي الشيعه فأن سيأتي على ظهر حصان ابيض، ولا أحد يدري مالذي سيفعله بالحصان في عصر السيارات والطائرات والدبابات..ألا أن علماء القيامه- لوجي يعتقدون بأنه سيشارك بحصانه في سباق ديربي كنتاكي وسيفوز بالجائزه الأولى.

وحسنا وبعد أن أستعرضنا كل هذه العلامات ..ألا أنه لاشيء يثير مخاوف الناس أكثر من المسيح الدجال ويسمى كذلك بالأعور الدجال. ونستعرض بعض المعلومات عنه لعل وعسى أن يستفيد القاريء

- يعتقد انه محبوس في إقليم خراسان في قرية يهوديه على الحدود الروسيه الأيرانيه – حسب بحث الدكتور المنشاوي- مع أن أيران لم تعد لها حدود مع روسيا من بعد سقوط الأتحاد السوفيتي. الرأي الراجح أنه سيخرج اما من أوروبا الشرقيه من ترانسلفانيا ( بلدة بارن تحديدا) او من أحدى نواحي مدينة العين.

- مكتوب بين عينيه ك.ف.ر...وفي قول أخر ف. ك.ر. يا اهبل.

- سيعبده جميع الناس في العالم فيما عدا الوهابيين الذين سيعرفون وحدهم بالطبع انه بدعه ( شياطين ماينخاف عليهم) .

- يضع دائما كلونيا برووت التي تستطيع شمها من بعد ثلاثه كيلومتر..ويلبس دائما ثيابا من ماركة برادا.

- سيظهر في مقابله ببرنامج قذائف للشيخ محمد العوضي وسيقذف محمد العوضي من النافذه في نهاية الحلقه.

- سيطالب بأعطاء اسامه بن لادن جائزة نوبل للسلام.

ولم اغفل بالطبع عن قوم ياجوج ومأجوج ولكني كنت قد كتبت عنهم من قبل مقالا خاصا بأسم ويل للعرب من شر قد اقترب والعنوان ليس من تأليفي بل مستوحى من ملهمي صلعم..يرجى الرجوع اليه هنا. ولكن ما كدت أنساه هو ذكر بعض علامات الساعه الوسطى:





ومن المقترحات التي ستساعد على التنبوء بموعد حدوث يوم القيامه والذي افكر ان أقدمه من خلال هذه المدونه ، هو خلق مؤشر علامات الساعه. وهو مؤشر لايختلف عن مؤشر داوجونز للأسهم ومن الممكن أن نسميه داو جونز يوم القيامه ..ولكنه ليس مؤشرا ماليا..بل مؤشرا اسلاميا دينيا..يقوم هذا المؤشر بالأرتفاع والأنخفاض بناء على ظهور هذه العلامات..علامات الساعه من فترة لأخرى..فلقد تعبنا من انتظارها منذ ان قال لنا صلعم انها اقرب من اصبعيه المقدسين..ومع هذا فقد مضى اكثر من ألف عام ولم يأت يوم القيامه..وبما اننا سئمنا الأنتظار الطويل فلم لانعتمد على اسلوب علمي..مثل مؤشر داو جونز لأقتراب الساعه..ترآآم ترم ترآآآم ( موسيقى تصويريه ) . سيقيس المؤشر انتشار ظواهر مثل المثليه وعبادة الشيطان ونسبة تحجب الفنانات ..أضافة الى نسبة حدوث الزلازل في ايران والفياضانات في بنجلاديش واسعار البترول محسوبة بالأوقيه الموريتانيه ..وعدد طلبات الطبق اليومي أثناء نهار رمضان ، من مطعم الخروف الذهبي بالعين.

وهذه بعض الأعتبارات التي تصورتها ولكنها ليست خاطئه ابدا بل واقعيه مبنيه على نفس موجة التفكير الأسلامي ، كما تقرأونه تماما في المواقع والمنتديات والصحافه الدينيه

· أنتشار اغاني الراڀ في بلاد الرمال.


· أعادة أنتخاب حسنى مبارك.


· فوز الأمارات للمره الأولى بكأس الخليج


· ظهور المقريء مشاري العفاسي في فيديو كليب بأغنيه دويت مع هيفاء وهبي.


· أنتشار الألحاد والليبراليه في عالم المدونات العربيه.


· ظهور صورة بوركي بيغ و بيغليت على كسوة الكعبه.


· ظاهرة الاحتباس الحراري،


الحل يا أخواني واخواتي، وبالعقل هو كيف أن تعيش حياتك بدون هذه العلامات، وتنسى الكبرى منها قبل الصغرى ..كيف تعيش حياتك وكأن ليس هناك يوم اخر؟ ولا يوم قيامة؟ وكانك لم تسمع بهذا..لاتدفن راسك في الرمال خوفا كلما قال مؤمن مهووس هذه علامة هنا..و تلك علامة هناك..وألا فلن يكون ليومك أخر..عش حياتك مطمئنا، وكما يقولون في تونس : فاش تستني باش ترقد مرتاح؟ أي ماذا تنتظر لتنام مرتاحا؟ الجواب هو بأن أن ترفض ان تكون غبيا..بان لاتقبل ان يستهبلك هؤلاء بهذه الخرافات الهزليه السخيفه والمضحكه والتي لاتمرعلى عاقل..فارفعوا ايديكم بهذا الدعاء في رمضان : أستيقظوا انهم يكذبون عليكم

آمين


بن كريشان

هناك تعليق واحد:

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    معلش أخى قد نختلف معاً في المبادئ والأسس والتفكير والعقيدة برمتها
    لكن لو أنك لا تؤمن بأي إله فكيف تسير حياتك
    في الإسلام علمونا أركان الإسلام الخمس وأركان الإيمان الست والإحسان كفضيلة من أعظم الضائل
    علمونا كيفية التعامل مع البشر بحيث ألا نكذب ولا نخون ولا نغدر ولا نتعامل بأي غرور
    علمونا أن المرأة جوهرة مكنونة كلما تداولتها الأيدي أكثر كلما قلت قيمتها
    علمونا كيف نحترم الكبير ونرفق بالصغير ونتعاون على الخير والبر وأن نخاف من عقاب الله الواقع على من يرتكب المعاصي لكن نطمع في رحمته وعفوه وغفرانه فنبقى فى وسط الطريق لا أقصى اليمين كالمتشددين ولا أقصى اليسار كالمنحلين
    علمونا كيف نفكر ونعقل ما حولنا وأن نحاول بذل جهدنا في فهم الحياة كمجمل وربطه بما يريده الله منا
    علمونا أن من ليس على ملتنا أو عقيدتنا فهو في ذمتنا ما دمنا قادرين على الحماية وله مطلق الحرية فيما يفعل بشرط ألا يتعدى على حدود الأخرين
    علمونا أن الغضب نار محرقة مهلكة مصدرها الشيطان لذا علينا كتم الغضب
    علمونا الإنتماء للوطن وحب الله والناس والأهل والأم والأب والعائلة
    علمونا احترام المرأة كزوجة وأم وأخت وإبنة فهي مدللة دائماً
    علمونا الكثير عزيزي ....... اكثر مما تتخيل
    لكن يبدو أن لم تنل هذا النصيب العظيم من المعرفة
    واكتفيت بعقلك الذي دار وحار معك حتى وصلت لما أنت عليه
    ولو تجادلنا وتحاورنا من الأفضل ومن الأحسن فلن نقتنع بكلانا
    أخى......
    رسالة أوجهها إليك من شخص لا تعرفه ولا يعرفك
    اكتفى بأن يوجه لك الكلام من صميم قلبه دون أي حقد أو ضغينة
    فكر معى فيما يجري الأن
    هل حقاً الإسلام خطأ ؟
    هل رأيت منهج الإسلام أم حكمت عليه من المظاهر
    نعم... المظاهر مخزية لكن هذا لا يعني أن الإسلام كله سيء
    إنظر إلى الأمريكان والأوروبيين
    انظر إلى حياتهم
    لديهم المال والجمال والنساء ويعيشون أحلى عيشة....كما تظن
    هل يعجبك حالهم؟!!!!
    هل يعجبك حال المرأة لديهم وقد رخصت نفسها وصارت دمية في يد كل شخص يلعب بها كيف يشاء
    فهذا صديق مدرسة وهذا صديق جامعة وهذا صديق عمل وهذا صديق طفولة والكل يدخل عليها بدعوى الصداقة ويفعل بها ما يفعل الرجل بزوجته
    حتى صار الاقارب والمحارم ضمن هذه الدائرة القذرة والعياذ بالله
    أنت تنظر إلى التقدم والرقى ... أجل معك حق
    لكن ألا ينافس هذا تطور الأمراض والأوبئة !!!!!!!
    الإثنان في طريق مستمر متوازيان معاً
    بتفكيرك العقاني من يسبب هذه الأمراض
    ولماذا تبدأ في هذه الدول دائماً ثم تنتشر حول العالم
    يا أخى فى عصرنا هذا يقال عندنا عصر الفتن وهو من أشد العصور وأصعبها على تاريخ المسلمين
    فلو كنت مسلماً وخرجت فأنا أدعوك للرجوع
    لا يهم إلى من تستمع ولا فلان فعل كذا ولا علان فعل كذا
    ولكن إبحث عن الحقيقة بصدق
    الحقيقة التى يستقبلها عقلك وقلبك وليس عقلك فقط
    أليس من الممكن أن أفكر في أي فكرة وأقول إنها صحيحة
    لكن لا بد من إثبات
    وإثبات الدين هنا القلب
    أما إن كنت غريباً فأنا أدعوك للتجربة والتى أنا واثق ومتأكد بأنها ستفيدك
    اخلو مع نفسك واطلب من واجدك ومنشأك على الأرض الراحة والطمأنينة
    وأنا واثق أنك لن تندم
    أتمنى لك التوفيق وعسى أن يفيد كلامي بشيء
    السلام عليكم

    ردحذف