فهل أتاك حديث الحمير؟

7:03 ص Crono 2 Comments


إستحمار العقل العربي المسلم..


أنا منهمك هذه الأيام في تعريب الأزرار في المدونه وإعادة ترتيبها بصورة منطقيه، ومن ضمن التعديلات هو أنني سأحاول ادخال قسم جديد إسمه "اساسيات" سيكون هدفه وضع بعض التعريفات المهمه لكلمات أصبحت معانيها غامضه على الأنسان العربي بسبب التدليس الديني ، و تراكمات العقد النفسيه الناتجه عن أبواق القوميه العربيه والأعلام الموجه في الماضي. فأرجو منكم الصبر قليلا لأن ذلك سيستغرق مني بعض الوقت، ولاتقلقوا فلن يعني ذلك أنني سأتوقف عن الكتابه الأعتياديه بالطبع.. ده مستحيل قلبى يميل ...أهو ده اللى مش ممكن أبداً ..وإن كان هذا ما تقوله أم كلثوم، فسليويت لها كلام اخر.

ففي تعليق لها مؤخرا :


عندما يقوم شخص متعلم (ولكنه للأسف غير مثقف..) بإغراق المدونة بروابط تدين الحروب الصليبية وتدين كذلك جرائم اليهود التي إرتكبوها بإسم الدين ضد الفلسطينيين لأنهم أرادوا ان يستعيدوا أرض الميعاد ومهبط ديانتهم كحق تاريخي ،،ومتناسياً أيضاً جرائم المسلمين عبر التاريخ"كونه مسلم طبعاً" عندما يقوم بكل ذلك من تعديد لحروب دينية فهو يؤكد وبإصرار مادأب بن على قوله من سنوات بان أغلب الحروب والتقتيل حدثت بأمر الدين "أي دين كان لا فرق" وبأنه آن الأوان للعيش بسلام وتقبل الآخر مهما كان دينه وديدنه.

في الواقع أن الدهشه التي تصيب القراء ، ومنهم سليويت- في المدونه، هو شيء طالما أثار حيرتي وإستغرابي، والأمر ليس الحروب الصليبيه أو جرائم إسرائيل..بل ماهو دخل الملحد بهذا؟ أكنت أنا مسؤولا عن حدوث الحروب الصليبيه؟ أم أن شلومو كان فعلا بن عمي؟

بأستثناء اقلية أفاقت واستيقظت..فهناك لوثة ثقافيه في أذهان الأغلبيه الساحقه في بلاد الرمال تظهر في ربط الألحاد أو العلمانيه باشياء عجيبه و غريبه وإفتراضات وإفتراءات لا تمت للعقل ولا للحقيقه لامن قريب ولا من بعيد. .فمالذي يحدث لهم؟

مع أن الناس في العقليه الشعبيه دائما تشكك في الأعلام العربي وصدق نوايا الأنظمه السياسيه ، ومع هذا .. فهم ضحية تتقمص فكر جلاديها وتفعل بالضبط ما أرادوا لها.

هذا النموذج من التفكير والسائد ليس عندنا بهذه المدونه بل، في تعليقات قراء موقع البي.بي.سي و على قناة الجزيره و المواقع الأنترنيتيه يتسبب بحيرة العالم و دهشتهم من تفكير العرب مثلا: الأصرار على ان العنف مرفوض ، ولكن الأرهابي لايتحمل أية مسؤليه عن تصرفاته فمالذي بيده هو المسكين الذي إضطر وهو يشاهد الظلم الأسرائيلي بالشعب الفلسطيني على التلفزيون وما ذنبه أن تأثر بما يفعله الأمريكان في سجن بوغريب ببغداد..فقرر ان يفجر نفسه في بعض السياح السويديين بالمغرب!!..أنهم يصرون على انه ذنب العالم الصامت على أمريكا وربيبتها إسرائيل والأمم المتحده وخطط الصليبيه الصهيونيه – مع العلم ولا واحد منهم فاهم مايقول- هذه العقليه المسطحة تمام التسطيح الى درجة التفلطح التام و الكامل هي واقع " العقليه العربيه الأسلاميه". ربط اشياء غير مترابطه.. انها عقلية شخبط شخابيط لخبط لخابيط..فلماذا نستغرب أن ربطوا الملحد بأتجاهات دينيه مثل الصليبيه والصهيونيه..كما أن الصليبيه أنتهت منذ ستة قرون الا انهم مازالوا لليوم يلثعون بها ؟ هذه يا أخوان تسمى الحمرنه الذاتيه ، أن يستغفل الأنسان نفسه ويجعل من نفسه حمارا مع ان المعلومات والحقائق موجوده من حوله وفي كل مكان لو هو جاهد نفسه وقرأ شيئا مختلفا عما يعلفونه له وفكّر.



هناك من يقول انه ربما ان سرعة تلاحق الأحداث ، ومرور الزمن سريعا على العرب وبوتيرة أكبر من قدرتهم على الأستيعاب أدى الى تداخلات عجيبه في الأسلاك الكهربائيه بأدمغتهم..فصرنا نفسر عصر اليوم باستخدام بروباجندا الستينيات.. هل هو حبنا في الماضي و دباديبه (رجعوني عنيك لأيامي الي راحوا علموني اندم علي الماضي وجراحه) ربما؟ فقد يفسر ذلك ولعنا بحركات دينيه تقهقريه تجرنا الى الوراء و لحياة السلف السالفه المتخلفه.. وكما يقال بالخليجي ..اللي ماعندهم سالفه.

أمتناع كثيرين عن محاولة قراءة العالم برؤيه جديده هو ماتسبب بأنتشار الظاهرة الحميريه التي نشهدها اليوم ونلمس بعضا منها في تعليقات قراء المدونه.

كتب معلق على لسان رادوفان كارادزيتش:

الحقوني يا ملحدين ارجوكم ساعدوني فانتم اصدقائي لقد اعتقلوني وسيسلموني لمحكمة العدل الدولية لانني قتلت اكثر من عشرة الاف مسلم . ارجوك يا بن كريشان ساعدني ارجوكم يا ملحدين ساعدوني فانا قتلت اعداؤكم المسلمين.

أنها اللوثه الفكريه إياها ، فرادوفان كارادزيتش كان صربيا أرثودكسيا متعصبا وكان يظهر أيام تلك المجازر بالصور الى جانب قادة الكنيسة الصربيه، أقرأ رابط المقال لتعرف أين كان يختبيء فقد كان في حماية الكنيسه الصربيه المتطرفه طوال هذا الوقت..فما علاقته بالملحدين؟ ألا يجعل أخينا المعلق اعلاه من نفسه حمارا بهذا النوع من التفكير؟

ومع الأعتذار للحمير الذين نكن لهم كل الأحترام، فالأنسان هو من يحول نفسه الى حمار بكلامه وتصرفاته ..انها اشبه بشخص لايفهم في الموضوع ويصر على التحدث فيه. فأن أحسن ماتوصف به هذه الظاهرة هو الفيلم الكارتوني ڀونوكيو لديزني والذي أكيد شاهتموه صغارا أو مع اطفالكم، وفي الجزء الذي يباع فيه الطفل الخشبي مع غيره من الأطفال الأشقياء وهناك يتم تحويلهم الى حمير لبيعهم..حيث يفر ڀونوكيو بجلده بعد ان نمت له أذنا وذيل حمار، يرمز الاطفال الذين تم تحويلهم في الفيلم الكارتوني الى حمير، الى من لايريد ان يشقي نفسه بالدراسة والفهم والتعلم..ويؤثر الراحه على الأجتهاد العقلي .






وما زال يعيشها العراق وأفغانستان وفلسطين بفضل نفس العقول الجباره التي تحرص على رفاهية البشريه وتنعمها بفيض من الامطار الحمضيه والفسفوريه والكيماويه التي تريح المواطن العربي الفقير من شظف الحياة وتنقله الى النعيم المقيم في العدم (حسب خيالات الصهاينه والصليبين)وبالطبع لا تنسى المقوله الاسرائيليه الامريكيه العربي الجيد هو العربي الميت



هذه التعاليق العجيبه مثل هذا اعلاه والذي أرجع أسباب الأمطار الحمضيه الى مؤامرة خبيثه من الصهيونيه الصليبيه لقتل الأنسان العربي ! هو غيض من فيض من دلائل تفاقم حالة الأستحمار الذاتي في بلاد الرمال . هناك كثير من المؤشرات على هذه الظاهرة وأنتشارها ومنها سوء فهم مطبق بمايتعلق بمعنى اللأحاد. فهناك خرافة شعبيه منتشره تقود المؤمنين و القوميين السابقين الى الأعتقاد بأن هذا اللألحاد هو نوع من الأيدولوجيه الجديده أو الدين او العقيده أو المذهب وأغلب ذلك يأتي انعاكسا لمعتقدهم الديني او تاثيرات غسيل الدماغ القومجي السابق في بلاد الرمال.. فالبعض يهاجم اللألحاد وكأنه حركة سياسيه مثل القوميه او البعثيه مشككا في أهدافه ونواياه . والبعض الأخر يتعامل مع اللألحاد وكأنه ذو خصائص دينيه وله أركان عقيديه مثل الأيمان بأن الأنسان قرد، وأن العلمانيه هي العقيده الألحاديه :

فليس لدينا رسلا ولا معجزات لأن الله أخبرنا أنه لن يرسل أحدا بعد محمد وهذا ما حصل فعلا ولم يظهر أي مدعي وينشيءدينا جديدا يعتد به ويحكم العالم به..حتى العلمانيه لم تأت باي رسول رغم امكاناتها الهائله في كل شيء

أينتظر أخينا رسول علماني؟ ما رأيكم بنبي مُلحد!..لاتضحكوا فبعضهم يعتقد ان الملحد هو من اتباع الشيعه الروافض مثل هذا الأنتيكا:

التحذير النهائي يا بني علمان والروافض (يوم القيامة)

ونحن نرى هنا ان واحدة من أكبرمعضلات المؤمنين عند محاولتهم إنتقاد الملحدين هي عدم المامهم بالموضوع. مع بعض البحث والقراءه بعقل متفتح خارج العقد النفسيه المتراكمه منذ أيام الكفاح ضد الأستعمار ، وبالروح بالدم نفديك يا زعيم..ممكن ان يتعلم المؤمن والمتدين ان تعريف اللأحاد هو بسيط جدا..هو أنعدام الأعتقاد بالألهه. فليس هناك اية ارتباط بين اللألحاد وخيانة الأمه العربيه ولايعنى ذلك ابدا انهم أحدى فرق الموساد الأسرائيليه الشريره.. أو الماسونيه او عبدة الشياطين.. وآكلة لحوم البشر.



الويل لك يا بن كريشان الويل لك . الويل من كل ملحد كافر زنديق . القصاص القصاص يا أمة الاسلام من الخونة ومن المترذلين ومن كل افاق اثيم

لماذا يعتبرني خائنا؟ ولماذا ينبح: القصاص القصاص؟ لماذا كل هذا الأنفعال.. انني أفتخر بكوني عربي وافتخر بشرفي..فهل خنت بلادي لمجرد أنني رفضت فكرا دينيا غير عقلاني ..شديد التخلف؟

كراهيه الغربيين لأنهم ""بيض "" عنصرية عرقيه فالأنسان في الشرق الأوسط يظن أن كل ابيض كان أستعماريا ، فهل كان أهل جمهورية مولدوفيا الصغيره مثلا مستعمرين للوطن العربي ؟ أم كانوا هم أيضا ضحايا الأستعمار العثماني الأسلامي مثلنا.. وهل احتلت كندا دولة عربيه؟ لايهم فكله عند العرب بطيخ ..وكما يقول المؤمن إكس مان:

ولكني أتضايق إذا علمت أن الاوروبيين (الجنس الابيض)تناسوا جرائمهم وفظائعهم بحق الانسانية وبحق أنفسهم.....وعندها أتمنى لو تقوم حضرتك بالطرق على رؤسهم المنتفخه تكبرا على الامم الفقيره ألتي أفقروها وجوعوها وجهلوها على مدى عقود عديده من الاستعمار العسكري والاقتصادي والثقافي.....الذي كلنا نعرفه وذقنا ويلاته....أرجو أن تذكرهم بحروبهم الصليبيه إن كانوا من الصليبين وأن تذكرهم بالحروب العالميه إن كانوا من الملاحده العلمانيين




الرؤس المنتفخه هي رؤوس عربيه لاتبغي ان تفهم أن العالم تغير..يؤدي هذا القصور في الفهم الى استخدامهم تكتيكات رخيصه يهدفون من ورائها الى تحقير الملحد، وألصاق تهم ساذجة به مثل الدعوه الى الأنحلال الأخلاقي وإستهداف تعرية المرأه وتحويل نسائنا وبناتنا الى عاهرات. هذه الأدعاءات الفارغه تلقى رواجا في زرائب الفكر الحميري المؤدلج بسبب شيء واحد فقط: هو أن اللألحاد تم الترويج لخطورته في المؤسسات الدينيه على مدى عشرات السنين..بدون حتى ان يعطى الفرصه ليدافع أحد عنه ..من الممكن وبكل سهوله دحض كل أدعاءاتهم وببساطه، و بسرعه بمجرد القيام ببحث فكري تاريخي بسيط..أو السماح للملحدين بتناولهم والرد عليهم...أراهنكم أن هذا المعلق المسكين لم يمارس الجنس مع إمرأه في حياته:

عندما تقوم بنت باللهاث وراء السراب وتنخدع بدعايات تحرير المراه (تعريتها)
تاركة عقلها وقلبها فريسة لأصحاب الشهوات والنفاق بفعل عقدة النقص والضعف بصفتها أنثى حالمة بالحماية والحنان من ذئاب لا يهمها في المراة الاجسدها
عندها يخرج شاب ليوقظها من غيبوبتها ،( رغم أنها تشتمه بلا وعي)، يوقظها من غيبوبتها على الواقع المرير الذي يحاول المخادعون إخفاءه عنها وعن أمثالها من المخدوعات بمقولات الثقافة والحريه(التعريه
)




قمت ببحث في غوغل بالعربيه عن تعريف اللألحاد، وبدون أستغراب فكل التعاريف التي جاءتني كانت مصادرها كلها بدون إستنثناء مواقع إسلاميه التوجه قومية الكراهيه..فأن عدوك يصفك للناس، فماذا تتوقع منه أن يقول؟ بالطبع سيتم إستحماره.

وعندها أتمنى لو تقوم حضرتك بالطرق على رؤسهم المنتفخه تكبرا على الامم الفقيره ألتي أفقروها وجوعوها وجهلوها على مدى عقود عديده من الاستعمار العسكري والاقتصادي والثقافي.....الذي كلنا نعرفه وذقنا ويلاته....أرجو أن تذكرهم بحروبهم الصليبيه إن كانوا من الصليبين وأن تذكرهم بالحروب العالميه إن كانوا من الملاحده العلمانيين

إن من السهل جدا إختلاق رجل قش..فزّاعه..خيال مآته نلصق به كل الأتهامات الخياليه..تهم منبثقة من عقد نفسيه ليس للملحد بها اي علاقه فالملحد ليس ألا ..إنسان غير مصدق برب الرمال وبكل الألهه..إنه ليس اكثر من مجرد إنسان عاقل .
يقول مهند المجريسي:

مشكلة العرب والمسلمين انهم لا يقرأون- هكذا قالها موشي دايان منذ اكثر من خمسين سنة وها نحن في خضم مهرجان الصياح والزعيق والعنف نثبت للعالم وللمرة الالف اننا فعلا كذلك شعب عربي مسلم تتحكم في قراراته العصبية والعاطفة وثلّة من الجهلة، ففي تعاملنا مع احداث العصر، قديما كان ام حديثا، نثبت للعالم مرات ومرات اخرى اننا لا نتحرّى الصدق ولا نتحرّى الكذب ولا تهمنا المصداقية ولا الشفافية ونفضل الانفعال والتفاعل بدلا من التفكير والتريّث كما نفضل التظاهر والتخريب والقتل والحرق بدلا من التقصّي واتخاذ الاجراء المناسب

في الماضي كانت أبواق القوميه الفاشيه وتعليمها الموجه الذي تسبب بتشويه الذهنيه العربيه واليوم جاء دور الفقيه المدعوذ في تزوديهم بالمعلومات وهو قد زاد الطين حمرنة..أقصد بله..فإن كان دور الفقيه أصبح اكتناز المعلومات والإجابة على التساؤلات، جميعها حتى لو كانت متعلقه بالتكنولوجيا ، فمابالك بهم يفتون في السياسه للعامه ، فهم مازالوا يظنون ان الحروب الصليبيه قائمة و يدعون بالنصر لجيش خالد بن الوليد وسيقيمون الخلافة الإسلاميه المباركه.. ولماذا نستغرب عندما يتهيأ لبن لادن ان العالم الغربي هو دار الحرب؟



لاداعي لأن يزعل اخواننا المؤمنون من التشبيه بالحمير فقد كرم الله الحمير واعطاها قوى خارقه فهي تستطيع رؤية الجن( يامامي) فتحذرنا منها.. وجدت هذا المقال الحميري في احد المواقع الأسلاميه، و هو منقول و متكرر ملايين المرات في المنتديات والمواقع والأيميلات عملا بالحديث الشريف: التكرار يعلم.. أحم أحم:




السلام عليكم.. لنبدأ بسم الله - بأسم ياحمار وليس بسم- بحديث الرسول الكريم صلعم الذي يقول فيه : إذا سمعتم أصوات الديكه فسلوا الله من فضله فإنها رأت ملكا وإذا سمعتم نهيق الحمير فتعوذوا بالله من الشيطان فإنها رأت شيطانا كم سمعنا هذا الحديث .. ولم نقف عنده.. و لم نتوقع انه يحمل في طياته اكتشافا علميا .. ابهر العالم عند اكتشافه .. سأترككم مع تحليل ذاك العالم الطبيب .. المسلم .. ومن هذا الحديث يتضح لنا .. أن قدره الجهاز البصري للإنسان محدودة .. وتختلف عن القدرة البصرية للحمير .. والتي بدورها تختلف في قدرتها عن القدرة البصرية للديكه .. وبالتالي فإن قدره البصر لدى الانسان محدود لا ترى ما تحت الاشعه الحمراء .. ولا ما فوق الاشعه البنفسجية .. لكن قدره الديكه والحمير تتعدى ذلك .. والسؤال هنا .. كيف يرى الحمار والديك الجن والملائكة ؟ أن الحمير ترى الأشعة الحمراء والشيطان وهو من الجان خلق من نار أي من الاشعه تحت لحمراء .. لذلك ترى الحمير الجن ولا ترى الملائكة .. أما الديكة فترى الأشعة البنفسجية والملائكة مخلوقة من نور أي من الأشعة البنفسجية .. لذلك تراها الديكة .. وهذا يفسر لنا لماذا تهرب الشياطين عند ذكر الله .. والسبب هو لأن الملائكة تحضر إلى المكان الذي يذكر فيه الله فتهرب الشياطين .. لماذا تهرب الشياطين عند وجود الملائكة ؟ الجواب لأن الشياطين تتضرر من رؤية نور الملائكة .. بمعنى أخر .. إذا إجتمعت الأشعة الفوق بنفسجية والأشعة الحمراء في مكان .. فإن الأشعة الحمراء تتلاشى سبحان الله

هاآآآء ،، هاآآآء ،، هاأأأء


وهذا مايفعله الأنسان المُستحمر فهو يظن انه يرى الجن في كل مكان فيحذر أمة الأسلام منها رغم ان رب الرمال أوصاه بأن لايفضح نفسه بنشر غباءه : واغضض من صوتك ، ان انكر الاصوات لصوت الحمير

وفي كل الاحوال يبقى حلم ليس أكثر ان تستيقظ الأمه العربيه من إستغفالها ، أنه من الصعب تغيير العقليه العربيه فهي اشبه ما تكون بفتوى غير قابلة للنقض ..فالنحلم أننا سنفيق بعد دورة حضارية قادمة تستغرق ألف سنه ..وهي بمعيار رب الرمال خمسمائة الف ألف سنة مما تعدون ..والباقيات الصالحات خير ، هاآآآء ،، هاآآآء ،، هاأأأء وأبقى .


بن كريشان

هناك تعليقان (2):

  1. يا صاحب المدونة قصد اللله جل جلاله في قوله(واغضض من صوتك ان انكر الاصوات لصوت الحمير ) اي عندما تتكلم لا تجعر الله شبه التجعير كصوت الحمير ثانيا يا قذر مين انتا يا ملعون لكي تتكلم على الله ورسوله وصحابته هاكذا يا جبان هل تعلم ان الله الان يمكنه ان يميتك ويدخلك النار يا قذر يا ملعون يا حثالة ولا لو رجال تكلم على الله قدام المسلمين ليس من وراء شاشة الكمبيوتر يا جبان اسئل الله ان يجعلني اراك واقطع لك رائسك من انت للتتكلم عنهم هاكذا يا حقير لعنك الله ولعن ابنائك وعائلتك وقبيلتك وابائك واجدادك

    ردحذف
  2. أهكذا "هاكذا" تكتب هكذا؟ لعنة الفراعنة عليكم يا صلاعمة يا أشرار يا عباد اللات و العزى

    ردحذف