! أنظروا....انه اسم الجلاله

5:13 ص Crono 0 Comments








كانت الساعة تشير الي التاسعة والنصف مساء وقد وجدت صعوبة كبيره في ايجاد موقف لسيارتي. في ليلة الخميس، تكون الحانه الايرلنديه مكتظة جدا
وخاصة في منطقة التيراس الخارجيه ، لحسن الحظ كان وليد قد سبقني الي هناك ليحجز لنا طاولة..عندما رأيته كان جالسا على الطاولة مع فتاتين جميلتين، و أقصد بجمليتين انهما كانتا فوق المتوسط في معايير الجمال و الفتنه ، عرفت فيما بعد انهما طلبتا منه ان يسمح لهما بمشاركتنا الطاوله، لأنهما لم تجدا مكانا..

أرأيتم ؟ لا يمكن ان يكون حظك احسن من هذا في الويك اند

كان حديثنا ممتعا جدا مع الفتاتين وكان اسمهما كالتالي: تينا وهي الطويله ، شقراء نصف تركيه و نصف سويديه ، و كانت جالسه جنب وليد. ميشيل وكانت انجليزيه من اصول اسكوتلانديه، شعر بني فاتح و أنف ارستقراطي رفيع و جسم جميل، متناسق، لم تكن ندا في الجمال لتينا، ولكن سحرها كان في جاذبيتها و ذكائها و تمكنها من اسباب المحادثه .. استمر حديثنا حتى الحاديه عشر تقريبا

وفي غمرة الحديث كانت هناك لحظة صمت ، حدث لي فيها شيء غريب! كانت النادله قد وضعت لتوها كأس البيرة امامي وكان طافحا بالرغوة البيضاء ، شاءت العناية الالهيه أن تجعلني انظر في الرغوة قبل اشرب من الكأس..و فجأة رأيته كان هناك..على رغوة البيره...اسم الجلاله..مكتوبا عليها ، و ها انا انظر اليه..انه يدور حول اطراف الكأس ثم بدأ بالتلاشي و الذوبان، فتناولت رشفة كبيرة من البيرة قبل ان يختفي لتمتلأ روحي بالبركه، وعندما رفعت رأسي.. رأيته مرة اخرى..كانت ميشيل جالسة الي يساري ، تنفث دخان سيجارتها الي أعلى، وهاهو اسم الجلالة يتشكل مرة اخرى من الدخان ..و يرتفع ببطء الي فوق ..الي السماء ثم بدأ يتمدد و يتغير و يتشكل بصورة اخرى..يا الهي انه يتحول الي وجه اعرفه..لا ليست مريم العذراء..انه وجه الحجّيه أم خمّاس ، جارتنا التي كانت تزور امي في البيت يوميا ، قبل ان يتوفاها الله قبل سبعة سنوات ان الدخان يشبه وجهها المغطى دائما ببرقعها الذهبي اللامع

هل جاءت روح ام خمّاس الي الحانة الايرلنديه لتعرف ماذا افعل بالليل حتى تخبر امي؟ لا بالطبع ، مع ان المرحومه كانت شديدة الفضول.. هذه الظاهره تسمي في علم النفس باريدوليا وهي مرتبطه بمقدرة خاصة لدينا في التعرف على الاشكال المألوفة ، تتكون هذه المقدره او الملكة منذ الولاده وهي القدرة التي يتعرف بها الطفل الرضيع على وجه امه ويميزه و تسمى بالسيميولا. الباريدوليا تحدث عندما يستخدم العقل السيميولا، اي الاشكال المألوفة لديه،ويحاول التعرف عليها في اجسام مختلفه، مثل الغيوم و الاشجار وسطح القمر والصخور..او رغوة البيره كما حدث معي يوم امس . وعادة يرى الناس مايألفونه من صور السيميولا فلو كنت بوذيا مثلا فالأحتمال الاغلب انني كنت سأرى مثلا وجه البوذا في خصلات تسريحة ميشيل ، وقد ينتحب وليد وتنهمر دموعه عندما يرى وجه الأكس قيرل فريند التي تخلت عنه وتزوجت..في رماد طفاية السجائر التي امامه

ان الذي حدث معي هو ان ملكة السيميولا عندي تجعلني أحفظ لا شعوريا شكل كلمة الله في الخط العربي لأن ذلك جزء من ثقافتي و تربيتي الاسلاميه.. وعندما نظرت الي رغوة البيره تفاعلت ظاهرة الباريدوليا معي.. فرأت عيني الكلمه مرسومة بالفقاعات على سطح الكأس

كانت جريدة الاتحاد الاماراتيه والتي تصدر في العاصمه قد أوردت قصة مرفقة بصوره لسمكه اشتراها احدهم من سوق السمك، كان مكتوبا على ظهرها اسم الجلاله. تناقل هذا الناس باستغراب..وترديد سبحان الله.. سبحان الله ، كنت قد احتفظت بالعدد لأعمل سكان لكم لصورة السمكة هذه لولا ان ماري الخادمه الله يهديها رمت به في المزبله، و على الخبر علق رئيس دائرة الاوقاف بدبي الشيخ الدكتور مانع الحميري هذا اسمه والله بدون مزاح- على الموضوع بأن هذه تجليات الخالق الخفيه وعلينا ان نذكر الله صبحة و عشيه.. و نسبح بحمده كلما رأينا آية من آياته

موضوع السمكه العجيبه هذه يظهر من فترة لأخرى وكان مسلموا بريطانيا كذلك قد فضحوا المسلمين هناك بجريهم وراء قصة سمكه مشابهه في بريطانيا، وهذه واحدة اخرى حصلت عليها من النت و لو دققت قليلا لقرأت اسم بن كريشان مكتوبا عليها

و منذ فترة ليست بعيدة ايضا نشرت احدى الصحف الاماراتيه قصة مولود امارتي في دبي ولد و اسم الجلاله مكتوبا في اذنه..وتتابعت صيحات الاستغراب والتسبيح لخلقه ومعجزاته التي يظهرها علينا من حين لأخر، كما نشر تحقيق عن شاب يعاني من تشوه خلقي في يده..ولكنه الان سعيد لأنه عرف ان يده –وبها اربع اصابع فقط- هي اسم الجلاله

تطالعنا الصحف دائما بقصص كهذه و هو جزء من الثقافه البشريه الشعبيه للبسطاء في جميع انحاء العالم بلا استثناء

كلنا يتذكر صورة الشيطان الذي ظهر في دخان المركز التجاري العالمي في نيويورك بعد الهجوم الارهابي عليه..وقد رأى الناس عندما قامت جمهوري اسلامي ايران صورة الخميني في القمر..وقد يري الهندوسي الرب شري فشنو في روث بقرة مقدسه، كما يرى المسيحي العذراء تمشي فوق سطح الكنيسه او وجه المسيح في قطعة تشبس برنجلز المقدسه كما سترون لاحقا

يميل العقل الانساني عندما لا يعرف الاجابه الي البحث عن الحل الميتافيزيقي او المواراء طبيعي، فرغم التقدم العلمي مازال العقل البشري اسير الخرافه والتفكير السحري، السبب ان الكثيرين لا يدركون كيف يعمل العلم و كيف تبدوا هذه الاشياء بهذه الطريقة للناس..كان لي زميل شيعي من دبي عندما كنت في لوس انجليس، تعاطى الماريواجنا مره.. ورأى على بن ابي يطالب يمشي حول حوض السباحه في المجمع السكنى الذي نسكنه ! ما ادري علي بن ابي طالب شو جاي يسوي في سان برنادين بالله عليكم...في لوس انجليس الناس اتشوف الفيس بريسلي على الاقل؟

و بدون مزاح..فلو كان صديقي تشيكانو او تشيكاغو..كما يسمى المكسيكيون انفسهم في كاليفورنيا ( على فكره يزعلون لما تقول لهم مكسيكان) لكان قد رأي بالتأكيد سانتا ماريا تأكل التورتيا وهي مستلقية بالمايوه على حوض السباحه، او ربما رأى المسيح يتمشي فوق الماء كعادته..كل هذه الاشكال تأتي من ملكة السيميولا وهذه اشياء يراها الناس في الصور و الثقافة التي يتأثرون بها منذ طفولتهم..هناك قصة ظهور السيده العذراء على زجاج بنايه والتي فندها جيمس راندي و شرح للناس كيف حدث الخداع البصري..وهنا جيمس راندي يدعو الي التفكير العقلاني العلمي قبل ان ننساق وراء هذه الخرافات

من طرق التفكير العقلاني ما يسمى بموس عكّام، او أوكّام رازور وهو المبدأ الذي اسسه الفيلسوف الانجليزي وليام اوف اوكهام ، وهي انك عندما يكون هناك احتمالين، احدهما سحرى و الاخر عقلاني ولكن لا تستطيع ان تثبت الاثنين. فيجب ان تختار الاحتمال العقلاني حتى يثبت العكس...ولن يثبت ابدا
: مثلا

وضعت صحن حليب لقطتي زيزبونه
ثم جئت..فوجدت الحليب قد اختفي
انا لم ار زيزبونه تلعقه بعيني
: فأقول ان هناك احتمالين لأختفاء الحليب

الاول: ان زيزبونه شربت الحليب و انا نائم
الثاني: الحليب اختفي لأن شبح ام خمّاس شربه


و بما اني لا استطيع ان اثبت ايا من الاحتمالين، فأخذ بالاحتمال الاول، ان زيزبونه هي التي شربت الحليب، لأنه اقرب الي العقلانيه..حتى يظهر شبح ام خمّاس و يثبت العكس



بووووووووووووو
وهذا هو يا اصدقاء سر ظهور اسم الجلاله –الله- على الخبز والبطاط و الباذنجان و البطيخ والقرع و الفجل وعلى السمك و كل منتجات السوبرماركت...و حتى لو ظهر لكم اسم الجلاله على ما تبقي من غنجة المجبوس بعد الغداء..فلا يعنى ان الله تجلى فيها، وانما قد يعني...انه ربما حان الوقت ان تغير نظاراتك


**********


في نهاية السهره ليلة الخميس ، ظهر فجأة شاب وسيم اتضح انه البوي فريند لتينا..ثم اصرت ميشيل ان تشتري لي ولوليد اخر راوند من المشروب على حسابها، قبل ان تقول باي..فقد كانت تحتفل مع صديقتها بأخر يوم لها في الامارات بعد ان استقالت من العمل، وستعود غدا الي لندن
ليش ياربي..بس..ليش اتسوي بنا جذي ؟

أرأيتم ؟ لا يمكن ان يكون حظك اتعس من هذا في الويك- اند


بن كريشان
***
: امثله متنوعه للتجلى الالهي

طماط بلدي من راس لخيمه عليه اسم الجلاله
بطيخ ايراني عليه اسم الجلاله
سمك صافي صنيفي عليه اسم الجلاله
اسم الجلاله على البيض في الجمعيه
كيلو لحم غنم نيوزلندي عليه اسم الجلاله
اسم الجلاله داخل الباذنجان في بقالة غلوم حساني
نصف كيلو بطاطا اردنيه عليها اسم الجلاله
يقط بدو ..عليه اسم الجلاله
اسم الرسول على كيلو عنب في سوق الخضره
صحن بلاليط على الريوق عليه اسم الجلاله
صينية هريس من مطبخ لطيفه الشعبي عليها اسم الجلاله
صاحب الفضيله.. مولانا بولحيه طويله ..عليه اسم الجلاله
صاحب الجلاله بنفسه ..عليه اسم الجلاله



: و من تجلى المسيح عليه السلام
المسيح يظهر على البانكيك
المسيح يظهر على التوست المقدس
السيد المسيح يتجلى على قطعة تشبس برنجلز
المسيح وربعه على دولاب ملابس

0 comments: