ظهور المسيخ الدجال...في بلاد الرمال

4:42 ص Crono 0 Comments

عندما كنا أطفالا، ايام براءة الاسلام ، كان مدرس الدين يعلمنا الفضائل في الاسلام، فمن الرحمة و العفو عند المقدره، و الحلم و عدم الغضب، وصلة الرحم ، حب الام و مراعاة الجيره، و غيرها.. كنا ندرس عن الرسول انه ذهب ليزور جاره اليهودي الذي كان يرمي الاذى امام بيت الرسول، بعد ان لاحظ توقفه عدة ايام عن فعله ظانا انه قد يكون مريضا ، او قصة الرسول عندما قال لأهل مكة اذهبوا فأنتم الطلاقاء ، هكذا تعلمناه..قبل ان يتغير المنهج ويبدأ مدرس الدين الجديد يقول لنا ان الله سيسكب الحديد المصهور في آذاننا يوم القيامه، لو استمعنا الي ميحد حمد..فمابالك ببريتني سبير او نانسي عجرم

كان الاسلام عندها دينا عظيما جاء برسالة السلام و المحبة و الرحمة للانسانيه .... انها رسالة الاسلام السمحاء

كل حديث وكل آيه ندرسها آنذاك هدفها ، توجيه السلوك الي قيم ساميه ، وهو مايجب ان يكون رسالة كل الاديان السماويه، طالما ان مصدرها و احد! و اتذكر كذلك حديث بنى الاسلام على خمس ، وهن شهادة لااله الا الله ، التى تذكرنا بخالقنا ، و الصلاة التى تبقي الايمان في قلوبنا فلا نقترف ظلم الاخرين، و الزكاة التى كان هدفها مساعدة الفقراء والمحتاجين من بنى الانسان و القضاء على الفقر ، و الصيام ، لنتعلم مقاومة الشهوات و نحس بألام غيرنا من المحرومين، ثم الحج الذي يذكرنا بأننا سواسية امام الخالق رجالا و نساء ، عربا وعجما.. وهكذا

و تذكر الاديان الكتابيه ، في ماعدا اليهوديه، انه سيأتي في نهاية العالم المسيح الدجال ، يسمى عندالمسيحين انتي كرايست، هذا المسيح الدجال سيغوي البشر و يفتنهم فيرتكبون الذنوب، و يعيثون في الارض فسادا و هم يعتقدون ان مايفعلون، صحيح بأسم الله و الاسلام ..هكذا سيخدع هذا المسيح المزيف او الدجال المسلمين

وردت صفات المسيح الدجال في احاديث كثيره ، فمثلا حديث يقول فيه الرسول : الدجال ممسوح العين ، اي اعور ، مكتوب بين عينيه كافر، وقد قالت احاديث انه اعور بعينيه اليسرى و قالت غيرها انه اعور اليمنى ، واقرب شخص لهذه الصفات في رأيي، هو ملا عمر رئيس الطالبان المختبيء في جبال تورا بورا.. ينتظر المدد من المسيح الدجال..اما في مدينة العين، فهناك الكثيرون ممن تنطبق عليهم هذه الصفات....و انا اكثر من اشك فيه
هو مؤذن مسجد فريجنا العور
و يظل السواد الاعظم من المسلمين يعتقدون ان المسيح الدجال لم يظهر بعد، بدون ان ينتبهوا الي انه ربما باتساع الارض وتعدد البشر، فمن غير المعقول ان يظهر مسيح دجال.. كنفر او شخص واحد، فهو لن يستطيع ان يكلم و يفتن جميع الناس في نفس الوقت ، انني و بعد تفكير عميق ، ذهلت ، لأنني اكتشفت انه ظهر فعلا.. و مازال بيننا يغوي المسلمين بدون ان ينتبه اليه الا القليل منهم حتى الان، فأين هو موجود؟... تابعوا معي

الاستنتاج الذي وصلت اليه بعد دراسة و بحث: هو ان المسيح الدجال ماهو الا رمز للفتنه، التي ستسرق البراءه و الرحمه من الاسلام، و منذ وصلت الجماعات الاسلاميه الى الساحه ، بدأت الفتنه و تغير وجه الاسلام كدين.

: اركان الاسلام الخمس تغيرت الى .. اركان اخري و هي

الركن الاول : النقاب للمرأه
الركن الثاني : اخراج غيرالمسلمين او الكفار من جزيرة العرب
الركن الثالث : تكفير الاخرين المختلفين
الركن الرابع: التشبه بما كان يفعله الهمج من أعراب الجزيره قبل الف و اربعمائة عام
الركن الخامس: الجهاديه الانتحاريه و قطع رقاب البشر

هذه الاركان هي مايعمل به المسلمون الان و هي ما يمارسون يوميا ، و ليس الاركان الخمس الاصليه ، و فكر الدجل هذا، ينتشر عن طريق مواقع الانترنيت ، و تلفزيونات من مثل اقرأ و اذاعات القرأن ، و اشرطة الكاسيت التي ينعق فيها الغربان بالويل و الثبور ،والكتيبات ذات الورق المصقول، و منابر المساجد وأئمة التكفير و الدجل .. هذا هو المسيح الدجال، يفتن بدون ان يحس به احد، الاركان الخمس الاصليه ، موجوده فقط بشكل طقوسي ، و لاتعنى شيئا للمسلمين اليوم، فهم مشغولين بأخر اصدارات الفتاواى من عملاء الدجال ، تحرم هذا و ذاك و تدعو الي سفك الدماء ، و قطع اعناق المدنين الابرياء..متناسين ان المسلم من سلم الناس من يده ولسانه، حسب الحديث الصحيح

المؤمن في الاسلام السابق قبل ظهور فتنة المسيح الدجال ، كان يعمل الخير عندما يملأ الايمان قلبه، و يصبح شخصا رحيما عطوفا، و هو ينتظر فقط رضا ربه و غفرانه ، اما المفتون بالمسيح الدجال اليوم فيبحث عن لذة حسيّه ، يريد ان يقتل الابرياء سواء كانوا اطفالا يثكل امهاتهم او اباء ييتم ابنائهم و يرمل زوجاتهم و يقطع ارزاقهم .. ثم ينتحر، حتي يذهب بسرعه ليمارس الجنس مع سبعين من حوريات الجنه ، بعد ان يزيد الله في قوته الجنسيه الي قوة سبعين رجلا ، باستخدام مامقداره كيلو و نصف من الفياجرا الالهيه..مع قليل من حبة البركه

كم من المسلمين اليوم مفتونين.. مغيبين العقول والادراك ، انهم على يقين ان هذا هو الحق ، رغم تناقضه مع الانسانيه و الطبيعه البشريه، و العقلانيه، هل رأيت شعوبا تخطف و تقتل من جاء متطوعا لديهم ليعالج و يطعم اطفالهم؟ هل رأيت اسرة تحتفل بانتحار و لدها الذي قتل أبرياء مسلمين ، اليوم و في مملكة الرمال الكبرى تتابع سلطات الامن ظاهرة العزاء السرى بين عائلات السعوديين الذين يبلغوا باتصال من مجهول، عن انتحار احد ابنائهم في العراق و الذين يقدر عددهم بحوالي ثلاثة الاف مغرر بهم من الشباب السعودي..لا يحدث هذا في اية امة في العالم ، الا في امم الرمال.. الذين مسخ عقولهم هذا الدجال

أنظر من حولك و تأمل المفتونين و ماذا يفعلون بأنفسهم؟ من لباس شاذ ، من اعتقادات غبيه ، من وحشيه و لا انسانيه ، من عنصريه و فاشيه و قسوه ، لو قلت لأحدهم ياأخي الجهاد ليس من اركان الاسلام الخمس ، النقاب و الحجاب ليسو ايضا من الاركان الخمس....فلن يصدقك لأنه منوم مغناطيسيا من قبل المسيح الدجال الذي غسل عقولهم بصابون سوبر تايد الدبل اكشن مع الكلوريكس

و هكذا ياأخوان ارجو ان اكون قد اقنعتكم بظهور المسيح الدجال في بلاد الرمال ، وكيف تغلغلت فتنتته بيننا ، و كيف نجح في قلب رسالة الاسلام السمحاء الي..................... رسالة الاسلام المسخاء



0 comments: