نجلاء فتحي و أبوخالد..و هونج كونج

5:25 ص Crono 0 Comments

يقول الناس في بلاد الرمال يخلق من الشبه أربعين، ويؤمن سكان اسيا بتناسخ الارواح..وهناك كذلك من يعتقد انها محض مصادفات، يقصد لوس انجليس مئات الشبهاء الذين يشبهون الممثلين و الرؤساء و الملوك ليحظوا بدور صغير في صناعة السينما ، اما اذا كنت تشبه الفيس بريسلي فعليك بالذهاب الي لاس فيجاس حيث قد تحضي بدور صغير على المسرح او تسلى المقامرين بين الطاولات...اذن فالناس يتشابهون، و لا ننسي صدام حسين الذي يقال انه استخدم اثنى عشر شبيها للتمويه حتى ان بعض العراقيين يعتقدون ان الشخص الذي يظهر في محاكمته هو احد هؤلاء الشبهاء

كنت قد تابعت بعض حلقات شبيه العندليب الاسمر ، برنامج المسابقات الذي اطلقته الام بي سي لأختيار شبيه بالمطرب عبد الحليم حافظ ، وكان بعض المتنافسين فيه يتقمصون شخصية عبدالحليم بدرجة تجعلك تعتقد انه عاد للحياه... و معروف ان عبدالحليم قدم الشاشه احدى اجمل وجوهها..و هي فاطمه الزهراء حسين احمد..المعروفه بنجلاء فتحي والتي قد وقعت في غرامها او غرام صورتها القديمه في افلام السبعينيات منذ بدأت عندي هواية مشاهدة الافلام العربيه القديمه في قناة روتانا

في طائرة الامارات الي هونج كونج كان يعرض احد افلامها القديمه بأسم دمي دموعي و ابتساماتي للقاص الروائي الكبير احسان عبدالقدوس و الذي اعتقد انه مثل نجيب محفوظ يستحق هو الاخر جائزة نوبل للأدب..تمثل نجلاء دور فتاة تقع ضحية استغلال ثلاث رجال و يتخلى عنها حبيبها الذي لا يريد ان يلتزم لأنه مايزال طالب معها بالجامعه..وفي النهاية تتعلم اللعبه و تستغلهم هي لخدمة مصلحتها..و حين يعود اليها حبيبها في نهاية الفيلم..ترفضه هي هذه المره...الفيلم مثل افلام السبعينيات يعاني من ضعف الاخراج و لكنه في رأيي افضل من دافينشي كود الذي شاهته مؤخرا و لم استطع الا ان اضحك على تمثيل توم هانك المفتعل..و على غباوة الكاتب دان براون الذي يكرر نفس الموضوع و نفس الاحداث في كل قصصه..و تستطيع ان تعرف مالذي سيحدث، قبل ان يتمكن العالم الذكي روربت لانغدون
الذي يلعب دوره هانك ، من استنتاجه

نجلاء فتحي في العشرينيات في هذا الفيلم تلبس موضة الميني جيب السبعينيه بالتنانير و الفساتين القصيره ..و تعرض حقبة تبدوا غريبة علينا، فالناس يبدون اكثر تطورا فكريا مما هي عليه مصر الان، و لولا هزيمة عبدالناصر القاسيه امام اسرائيل، لربما طغت الحداثه على عالمنا الحالي في بلاد الرمال بدل هذه الرده الدينيه التي نشهدها الان لنعاقب انفسنا..مثل ما كان سيلاس يعاقب نفسه بالجلد في فيلم دافنشي كود..المهم نمت في الطائره بعد انتهاء الفيلم.. و أنا احلم بابتسامة نجلاء الساحره و اسنانها الطبيعيه و صوتها الدافيء الذي يحمل بحة خاصة ب ..غرفة النوم

عبرت كانتون روود الواقع في شرق كاولون في هونج كونج،من فندق ماركو بولو برينس الي هارد روك كافيه في الجهة المقابله للفندق. كنت قد لمحت المطعم الشهير حين اوصلني التاكسي الي الفندق ليلة أمس و بّيت النية على قضاء سهرة الليلة فيه. من هوايتي الاخري بجانب الافلام المصريه القديمه جمع دبابيس هارد روك كافيه التذكاريه من كل بلد اكون فيه . على المدخل رأيت ملصقا يحمل اعلانا لمطرب سيأتي للمطعم قريبا اسمه: خليل فونج! هل جاء هو الاخر من بلاد الرمال؟

على زاوية كاونتر البارجلست، طلبت لنفسي كأسا من البيره..كان الناس قد بدأوا يتوافدون..كنت اخذ رشفة من مشروبي حين جلس في مقابلي على زاوية الكاونتر شاب و ما ظننتها اولا انها صديقته التي صدمتني و كنت اشرق بالبيره، عندما نظرت الي وجهها..يا الهي..انها نجلاء..نجلاء فتحي..هل استجاب رب الرمال لدعائي؟

أتضح لي من خاتمي الزواج في اصابعهما انهما زوجين..اما هي فكأنها نجلاء، لولا سحبة العين الاسيويه، نفس الابتسامه التي ترص بها نجلاء عينيها حين تبتسم او تضحك و نفس الاسنان الطبيعيه المتخالفه قليلا و لم تمسها اسلاك التقويم او عمليات التجميل التى تجعلنا نشك اليوم في حقيقة جمال الممثلات و المغنيات و لا تدرى فربما ان هيفاء وهبي قبل عملية التجميل، كانت تشبه...عبدالله بالخير

اتضح ان الزوجين من كوريا من حديثهما بالانجليزيه مع البارمان و هو ما يفسر طول الفتاه الذي قلما تراه في بنات هونج كونج، كان الاثنان كعصفوران يتناجيان بكل حميميه، يتبادلان كلمات الغزل بينهما يحدقان في عينى بعض طوال الوقت غير عابئان بأحد في الكافيه او بنظرات المهبول الذي يحملق في نجلاء..أقصد شبيهتها، وددت لو تظاهرت بأنني منتج افلام من بلاد الرمال و اعرض عليها أن تلعب دور نجلاء فتحي، عندما ينتج فيلم عن حياتها..نعم من الممكن ان نصبغ شعرها باللون البني الفاتح كما كان شعر نجلاء ولكن ماذا نفعل بالعيون الكوريه؟ سألت نفسي لماذا لم اكن انا و زوجتي السابقه بنفس الحميميه و الغزل و اللهفه..في شهر عسلنا هكذا؟

لا ادري مدى صحة ما سأقوله الان ؟ و لكنني أعتقد ان هذه الحاله من عدم الحميمه بين الازواج منتشره في بلاد الرمال و هناك سبب رئيسي في اعتقادي ذلك

هنا في هونج كونج حين تذهب للأسواق الشعبيه يجب ان تنتبه حتى لا تنغش، فالعرف هنا ان تكاسر على السعر مبتدأ من النصف و نازل، و قد تجد مع ذلك السلعه نفسها عند بائع اخر لتكتشف ان ابن الحرام قد غشك و باعك اياها غاليه..هذا المفهوم ليس غريبا في بلاد الرمال ففي الكويت سوق اسمه سوق المقاصيص و اعتقد انهم يقصدون السوق الذي تذهب اليه ليقصوا عليك او تقص انت عليهم..و باللهجة الخليجيه تقص تعني ان تخدع احدا...فأن كان هذا حال البيع فقد تحس بالغبن و بالظلم ان كان نصيبك الحصه الاسوء من البيعه..ولكن ستقولون مالذي تقصده ..و ماعلاقة السوق بالحميميه في الزواج..؟ تابعوا معي

قبل السفر الي هونج كونج كانت اختى الكبيره عندنا بالبيت و احضرت كتاب اللغة العربيه لتشرح لأبنتها درسا قبل الامتحان..فسمعتها في شرح الدرس الذي كان هدفه تشجيع الاطفال لمساعدة الام في البيت..ان ام خالد كانت متعبة من اعمال المنزل فرأها ابوخالد الذي تألم لحالها فقال لها و هو خارج من البيت" اعانك الله يا أم خالد" ثم ينتهي الدرس بأن ابنة ام خالد الصغيره تأتي و تساعد والدتها في أعمال البيت..جميل! و لكن لماذا خرج ابوخالد..ولم يقم بمساعدة زوجته؟ هل كان ذاهبا الي الزوجة الثانيه؟ ام كان ذاهبا للجلوس على المقهي كما كان يفعل ابي؟ حاولت ان اسأل هذا السؤال حصه اختى فقالت لى خلنا من خرابيطك اليوم.. خل البنت تركز لو سمحت؟

الزواج في الاسلام عبارة عن عقد، و في العقود كما تعلمون تحدد الوجبات و الالتزامات على الطرفين. حين تتم صفقة جيده تتم برضاء الطرفين عن التزاماتها..وهي التي نسميها صفقة عادله يكون الطرفان راضيان تماما عنها...مثال :حجزت غرفة في ماركو بولو برينس بسعر مائتي دولار لليله..وعند وصولي عرضت على موظفة الاستقبال ان ادفع عشرين دولارا فقط زياده لترقية غرفتي الي طابق رجال الاعمال حيث احصل على خدمة انترنيت مجانيه في الغرفه و يكون الافطار مجانا ..اضافة الي هابي هاور مع السندويتشات و المشروبات المجانيه بين الساعة الخامسه الي السابعه مساء في نفس الطابق، فقبلت، و دفعت الفرق لأنني رأيته عرضا منصفا بالنسبة لي حتى لو كلفنى اكثر قليلا

و لكن عند عقد الزواج الاسلامي يحصل احد الاطراف على كل شيء و يحصل الأخر على الجزمه كما يقول اسماعيل ياسين في فيلم حميدو..و كله كما كانت المرحومه جمالات زايد تقول" ضل راجل و لا ضل حيطه " في فيلم انسان غلبان مع اسماعيل ياسين، لذا فالرجل يحصل على حق الطلاق المطلق، بينما لا تحصل المرأه على حق بتطليق نفسها من الرجل..هو يحصل على حق الزواج من ثلاثه اخريات..وهي ليس لديها ذات الحق و لا تستطيع حتى ان تعارضه..يكون ذلك عقدا غير متكافيء..يجعل منه زواجا غير متكافيء في الحقوق و الواجبات...فكيف للزوجة ان تحس بالامان من الحقوق الكثيره التي حصل عليها الزوج بحكم العقد بينما هي حصلت على هذه..ان هذا سيولد حياة من عدم الثقه تمنع الحميمه و تضع عوائق امام بناء المحبه الغير مشروطه اما الرجل مثل ابوخالد فهو يدرك كذلك امتيازاته الزواجيه و لا يرغب في التفريط بها ، و لماذا يفعل و ماهو المقابل؟

من محاسن الاستعمار البريطاني على مصر انه اعطاها اكبر حصه لأستغلال مياه النيل، في العام الماضي طالبت دول حوض النيل السودان و اغندا و اثيوبيا بزيادة حصصها من مياه النيل على اساس ان المنابع و الامطار تسقط في هذه الدول ، و ليس في مصر و هم بحاجة ماسه لهذه المياه..رفضت مصر، فلماذا تتنازل عن حق تم الحصول عليه باتفاقيه عالميه بدون مقابل..و كذلك ابوخالد

قال لي احدهم مرة ان الاسلام اعطى للمرأة حقوقها كلها فقلت له مثلا؟ قال الحقوق الماليه التي كانت محرومة منها قبل الاسلام ؟ فقلت له: اسمع يا اخي ، زوجة الرسول الاولى خديجه كانت تاجره ذات مال...و قد اشتغل الرسول عندها موظفا قبل زواجه منها وكانت تدفع له معاش ، و كان لها حق مالها و التصرف فيه.. و كل ذلك قبل ان تتنزل الرسالة عليه من رب الرمال.. استيقظ..فأحدهم يكذب عليك...وعلينا


曾經向中國
بن كريشان

0 comments: